شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

دمياط: أهالي كفور الغاب يعيشون على محول كهرباء واحد منذ 15 عاما

دمياط: أهالي كفور الغاب يعيشون على محول كهرباء واحد منذ 15 عاما

يعيش الآلاف من سكان قريتي أبو وزة وندا التابعتين لقرى كفور الغاب التابعة بدورها لمركز كفر سعد، معاناة كبيرة بسبب ضعف محول الكهرباء الذي يغذي القريتين نظرا لتهالكه؛ حيث تم إنشاؤه منذ أكثر من 15 عاما، دون أن يدخل عليه أي تطوير أو توسعة أو زيادة في القدرات، رغم الزيادة السكانية الكبيرة التي حدثت منذ إنشائه.

وحسب أهالي القريتين فإن محولا واحدا يغذيهما بالكهرباء منذ عشرات السنين على الرغم من زيادة البيوت التي تضاعفت أعدادها، وكذلك افتتاح عدد كبير من الورش والمحلات مع تطور الزمن.

ويقول أحمد صابر، أحد المواطنين المتضررين: “إحنا بنعاني معاناة شديدة من الكهربا لأنها بقت بتقطع وقت أكتر من اللي بتيجي فيه، وده بسبب إن المحول ماعدش متحمل، والبيوت بتكتر وكل يوم فيه ناس بتبني بيوت جديدة وبتوصل كهربا من نفس المحول اللي بيوصل ساعات إنه يولع من كتر الضغط عليه وبرضه مافيش فايدة”.

وأوضح: “كل مرة يعطل وييجوا يصلحوه ويوصلوا الكهربا بعد ما تكون قطعت ساعات طويلة، وكل يوم عايشين في نفس النكد، والكهربا تقطع بالليل وبالنهار وفي أي وقت ونموت من الحر ولا بنلاقي شوية ميه ساقعة نشربها ولا شوية هوا من مروحة، مع إن الحكومة ما بتسبش حقها أبدا يعني حقها بيوصلها مقدما بالعدادات بتاعة الكارت واللي مش مركب عداد الكارت برضه بييجي المحصل ياخد الإيصالات، يبقى ليه مايغيروش المحول بواحد كبير علشان يتحمل البلدين ويتحمل الزيادة اللي بتحصل عليه كل يوم؟”.

وقال “صابر” موجها حديثه للحكومة: “ارحمينا بقى يا حكومة إحنا غلابة”.

أما عامر علي فأشار إلى أن زيادة الأحمال ليست فقط بسبب زيادة المساكن، وإنما بسبب استخدام ماكينات الري التي أصبحت تعمل بالكهرباء، مشيرا إلى أن الأهالي كثيرا ما ذهبوا إلى الوحدة المحلية وشركة الكهرباء للمطالبة بتغيير المحول أو حتى حل المشكلة بأي شكل، قائلا: “بس للأسف مافيش فايدة بيسمعوا مننا وودن من طين والتانية من عجين زي ما بيقولوا في الأمثال”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020