شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد مجزرة “الزيتون”.. الوطني السوري يدعو لتدخل عسكري دولي عاجل

بعد مجزرة “الزيتون”.. الوطني السوري يدعو لتدخل عسكري دولي عاجل
دعا المجلس الوطني السوري الإثنين 12-3-2012 إلى "تدخل عسكري عربي ودولي عاجل" في سوريا ضد نظام الرئيس بشار الأسد لمنع ما أسماها...

دعا المجلس الوطني السوري الإثنين 12-3-2012 إلى "تدخل عسكري عربي ودولي عاجل" في سوريا ضد نظام الرئيس بشار الأسد لمنع ما أسماها بعصابات الأسد الاستمرار في المجازر– آخرها مجزرة كرم الزيتون- التي ترتكبها في حق الشعب السوري الذي خرج ليطالب بالحرية والديمقراطية.

وجاء في بيان تلاه عضو المجلس الوطني جورج صبرا في إسطنبول باسم المجلس الوطني "نطالب بتدخل عسكري عربي ودولي عاجل وبحظر جوي لمنع عصابات الأسد من الاستمرار في المجازر"، مضيفًا "نطالب بضرب آلة القتل وتسليح الجيش السوري الحر".
من جهته قال رئيس المجلس الوطني برهان غليون "إن المجتمع الدولي لا يستطيع أن يستمر على وعود فارغة، ودول الجامعة العربية لا يمكن ان تستمر في إصدار بيانات إعلامية لوقف القتل".
وأضاف غليون "لقد حان الوقت لكي يتخذ المجتمع الدولي فعلاً إجراء جديًّا وعمليًّا وفعليًّا من أجل وقف هذا العنف، إن لم يكن عبر مجلس الأمن فليكن عبر مجموعة أصدقاء سوريا"، معتبرًا أن "سوريا مقبلة على مرحلة خطيرة جدًّا إذا استمر هذا العنف".
مجزرة "كرم الزيتون"
وقال ناشطون سوريون إن قوات تابعة للنظام السوري قتلت الليلة الماضية وصباح اليوم الإثنين 87 شخصًا معظمهم من النساء والأطفال في حيي كرم الزيتون والعدوية بـحمص، مؤكدين أن معظم الجثث عليها آثار تعذيب، وبعضها أحرق أصحابها وهم أحياء بينما ذبحت أخرى بالسكين.
وقد دعت لجان التنسيق المحلية السورية إلى اعتبار يوم غد الثلاثاء يوم حداد عام في كل أنحاء سوريا عبر إغلاق المحال التجارية والامتناع عن الذهاب إلى العمل والمدارس والجامعات.
وقد بث ناشطون سوريون صورًا على الإنترنت تظهر قطع متظاهرين طريقًا رئيسيًّا في حي الميدان بدمشق، وقال الناشطون إن المتظاهرين قطعوا الطريق احتجاجًا على المجزرة التي ارتكبتها قوات الأمن والشبيحة في حي كرم الزيتون في حمص، كما ردد المتظاهرون هتافات ضد نظام الرئيس بشار الأسد.
مجموعات إرهابية
وفى المقابل أكد الدكتور عدنان محمود وزير الإعلام السوري أن المجموعات الإرهابية المسلحة ارتكبت أفظع المجازر بحق الأهالي من النساء والأطفال والشيوخ في حي كرم الزيتون ومثلت بجثامينهم في تصعيد لإجرامها بهدف الضغط لاستدعاء مواقف دولية ضد سورية.
وقال الوزير محمود في تصريح صحفي له اليوم إن بعض الدول التي تدعم المجموعات الإرهابية المسلحة مثل قطر والسعودية هي شريكة في الإرهاب الذي يستهدف الشعب السوري بكل أطيافه ومكوناته وتتحمل المسؤولية في نزيف الدم السوري من خلال دعمها للمجموعات الإرهابية المسلحة بالمال والسلاح والمواقف الحاضنة لها.
وأضاف وزير الإعلام.. لقد اعتدنا على التصعيد الدموي لهذه المجموعات الإرهابية في ارتكاب المجازر وقتل المواطنين والاعتداء على المؤسسات العامة والخاصة الذي يسبق اجتماعات دولية.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020