شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مياه النيل بدأت في النقصان.. وفلاحو دمياط: هنكون أول المتضررين

مياه النيل بدأت في النقصان.. وفلاحو دمياط: هنكون أول المتضررين
بدأت مياه النيل التناقص منذ بدأت أثيوبيا فى بناء سد النهضة بزعم إستخدامه فى توليد الطاقة وتقف خلفها فى ذلك عدة دول ربما لها مصحلة فى الإضرار بمصر

اشتكى عديد من المزارعين بمحافظة دمياط من من نقص مياه الري بشكل متكرر خلال الفترة الأخيرة.

وربط عديد من الفلاحين بين أزمة نقص المياه وسد “النهضة الإثيوبي”، حيث يؤكد العديد من المزارعين أن مياه النيل بدأت في التناقص منذ بدأت إثيوبيا في بناء سد النهضة بزعم استخدامه في توليد الطاقة، وتحويل مجرى النهر.

ويؤكد المزارعون أن علامات نقص المياه في النيل تظهر لكل متابع، وبالفعل عانى مزارعو الأرز في دمياط من النقص الشديد في مياه النيل الموسم الماضي معاناة شديدة، خصوصا أن دمياط في نهاية النيل وتتأثر بنقص المياه.


وفي تصريحات خاصة لـ”رصد” قال بكر السيد، مزارع بدمياط: “عانينا هذا الموسم في زراعة الأرز معاناة كبيرة بسبب نقص المياه، وقد كنا نقضي الليل كله ننتظر وصول المياه بعد منتصف الليل بعد أن يشبع من فوقنا، لأننا للأسف في نهاية خط المياه ولا تصل إلينا إلا بعد أن يكتفي من قبلنا”.


وأشار عبد الرؤوف منصور، أحد كبار مزارعي الأرز في كفر سعد يدمياط: “لو ظل الحال على هذا الوضع من تناقص مياه الري هكذا ستكون هناك كارثة حقيقية في الزراعة، وسيكون المزارع في دمياط أكثر المضارين من ذلك، لأن دمياط تقع في نهاية نهر النيل، ويصل إلينا كميات قليلة نسبيا من المياه بعد أن تكتفي الدولة كلها”.

وأكد مهندس في رى دمياط أن الكارثة في التنازل عن حقوق مصر التاريخية في مياه نهر النيل واعتراف النظام الحالي بحق إثيوبيا في بناء السد، وذلك بتوقيع الاتفاق الإطاري الذي لم يطلع عليه أحد، لكنه يمنح إثيوبيا الحق في بناء السد وبناء سدود أخرى.

ويؤكد: “سد النهضة بوضعه الحالي وإصرار إثيوبيا على مخزون ١٤٠ مليار متر مكعب من المياه في بحيرة السد، يمثل كارثة على مصر بكل المقاييس، وباختصار شديد لكي نفهم القصة يمكن تبسيطها كالتالي، مصر تحصل على متوسط ٥٥ مليار متر مكعب من مياه النيل سنويا تحتجز في بحيرة ناصر خلف السد العالي، ويتم الصرف منها طول العام ويخزن الباقي لتعويض النقص في حالات الفيضان الضعيف”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020