شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فنان سوري يدخل موسوعة جينيس بأضخم جدارية على مستوى العالم

فنان سوري يدخل موسوعة جينيس بأضخم جدارية على مستوى العالم
أحيانا تكون الحرب وآثار الدمار دافعا للابداع بطرق غير مألوفة عن طريق استخدام المواد المتاحة والغير مألوفة في المعتاد . وهذا ما لجأ اليه الشعب السوري لايصال رسالته إلي العالم بوسائل مختلفة .

أحيانا تكون الحرب وآثار الدمار دافعا للإبداع بطرق غير مألوفة عن طريق استخدام المواد المتاحة وغير المألوفة في المعتاد، وهذا ما لجأ إليه الشعب السوري لإيصال رسالته إلى العالم بوسائل مختلفة تارة بالغناء وتارة بالعزف وأخرى بالرسم والجرافيتي، وهذه المارة عن طريق استخدام بقايا مواد بيئية في بناء أكبر جدارية على مستوى العالم.

واستطاع الفنان التشكيلي السوري موفّق مخول، مع فريق عمل مؤلف من ستة فنانين ومساعديهم، تنفيذ جدارية ضخمة  تتجاوز مساحتها الـ720 مترا مربعا، تمتد على جدر مدرسة تقع على أحد أهم الطرق السريعة في دمشق، والمعروف بـ”أتوستراد المزّة”، ودخلت هذه الجدارية مؤخرا موسوعة “جينيس” للأرقام القياسية بوصفها أضخم جدارية على مستوى العالم. 

وتم تنفيذ اللوحة من بقايا “مواد بيئية” تم إعادة تدويرها، كـ”أطباق منزلية، وزجاجات عصائر ومشروبات، ومرايا، وسيراميك، وأقفال، وقطع سيّارات وغيرها،” واستغرق تنفيذها حوالي ستة أشهر، وما زالت لمسات فريق العمل النهائية عليها.

وذكر موفق محول في تصريح لـ “CNN” أن الهدف من هذه الجدارية هو “إشاعة حالة إنسانية وجمالية، من الفرح اللوني، لتهذيب عين المتلقي وسط المشاهد المزعجة التي تراها أعين السوريين بفعل الحرب، هذا بالإضافة إلى الغاية التربوية من خلال تقديم مثال حول إمكانية الاستفادة من بقايا بيئية معاد تدويرها”.

وأضاف: “وفيما يتعلق بفكرة مراسلة موسوعة “جينيس” لإدارج الجدارية ضمن سجلاتها، فكر القائمون على المشروع  بذلك كنوع من “التحدي الثقافي” بالرغم أننا لم نفكر في ذلك مسبقا، وبالفعل راسلنا “جينيس”عن طريق الإنترنت، وأبدوا إعجابهم بالفكرة، وشجعونا في سبيل فتح أول سجل على مستوى العالم في هذا النوع من اللوحات، وأردنا من خلاله القول للعالم بأن الشعب السوري شعب جميل، وحضاري، وليس محبًّا للسلاح والقتل، كما تبدو الصورة التي تروج عنه مؤخرا”، مضيفًا: “نحن نتعرض لظلم إعلامي كبير على المستوى العالمي، وهذا مجحفٌ بحق مجتمعنا عمومًا، هذه الرسالة التي أردنا إيصالها للعالم”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020