شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

معهد إيطالي يخترع روبوتات لاستخدامها في مجال الإنقاذ

معهد إيطالي يخترع روبوتات لاستخدامها في مجال الإنقاذ
مع زيادة أعداد الحوادث الطبيعية من زلازل وبراكين وموجات تسونامي وانهيارات وغيرها، ومع التقدم التقني المتسارع، برزت الحاجة إلى استخدام الروبوتات المخصصة كي تكون بديلًا عن الإنسان في أماكن الأزمات، والتي يتعين أن تتمتع بدرجة

مع زيادة أعداد الحوادث الطبيعية من زلازل وبراكين وموجات تسونامي وانهيارات وغيرها، ومع التقدم التقني المتسارع، برزت الحاجة إلى استخدام الروبوتات المخصصة كي تكون بديلًا عن الإنسان في أماكن الأزمات، والتي يتعين أن تتمتع بدرجة عالية من الصلابة تتيح لها مجابهة البيئات الخطيرة.

وابتكر المعهد الايطالي للتكنولوجيا الروبوت (إتش واي كيو-2 ماكس) وهو رباعي الأرجل يتميز بقوته وصلابته ومرونته، وهو نسخة معدلة من نموذج روبوتي هيدروليكي للمعهد اسمه (إتش واي كيو).

وقال ” كلاوديو سيميني”، المشرف على الابتكار، بحسب صحيفة “دويتشه فيله الألمانية”: “إنه يشبه القطط أو الماعز في رشاقة الحركة وسط التضاريس الوعرة ويمكنه أن يشارك في المستقبل في بيئات صعبة مثل منطقة زلازل مثلًا أو في أعقاب تسونامي أو عقب انهيار مبنى أو لأسباب أخرى. يمكن استخدامها في بيئات ذات طبيعة بالغة الوعورة مع عدم الرغبة في إرسال بشر إليها”.

ومصصم الروبوت (إتش واي كيو-2 ماكس) هو مهندس التصميم الميكانيكي جيك جولدسميث الذي صنع جسم الروبوت من سبيكة الألومنيوم المستخدمة في صناعات الطيران ومن الألياف الزجاجية الخفيفة الوزن مع توفير الحماية الكافية لمكونات الكمبيوتر داخل الروبوت.

ومن المميزات الرئيسية للروبوت على أرض الواقع، قدرته الفائقة على النهوض بعد أي كبوة صعبة بتصميمه الفريد من المفصلات ذات الأشواط الطويلة والعزم العالي، وبوسعه أن يعود إلى وضعه الطبيعي -بعد السقوط أو الانزلاق لأي سبب- في غضون ثوانٍ.

والروبوت مجهز لإتمام عملات البحث والتنقيب والإنقاذ، علاوة على إمكان الاستعانة به في تطبيقات وصناعات عديدة؛ منها قطاع الإنشاءات والغابات والصيانة والفحص من على بعد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020