شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. لماذا رفض “معسكر الدولة” عدلي منصور رئيسًا للبرلمان؟

بالفيديو.. لماذا رفض “معسكر الدولة” عدلي منصور رئيسًا للبرلمان؟
بعد الاعلان عن تعيينات مجلس النواب وخلو القائمة من اسم عدلي منصور، رئيس المحكمة الدستورية ، رغم انه كان مرشحا بقوة للتعيين ، كمرحلة لانتخابة فيما بعد لرئاسة مجلس النواب، ظهرت العديد من علامات الاستفهام حول هذا التغير .

بعد الاعلان عن تعيينات مجلس النواب وخلوّ القائمة من اسم عدلي منصور، رئيس المحكمة الدستورية، رغم أنه كان مرشحا بقوة للتعيين كمرحلة لانتخابه فيما بعد لرئاسة مجلس النواب، ظهرت العديد من علامات الاستفهام حول هذا التغيير، فعلى الرغم من التوافق الذي ظهر في بداية الأمر على ترشيح عدلي منصور لرئاسة البرلمان فإن هذا التوافق لم يستمر طويلا؛ حيث خرجت الكثير من الأصوات من داخل معسكر الدولة ترفض ترشحه، وخاصة من ائتلاف دعم مصر الذي يشكل أغلبية البرلمان.. ترى ما أسباب هذا التحول؟

القاضي لم يعتد معارضته

علق المستشار مجدي العجاتي، وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب، على ما تردد خلال الفترة الأخيرة، بشأن تولي المستشار عدلي منصور، رئيس المحكمة الدستورية العليا رئاسة البرلمان، قائلاً إنه يرى أن عدم رئاسة “منصور” للبرلمان هو الأنسب له؛ حيث إن رئاسة البرلمان كانت ستكون صعبة عليه؛ لأن القاضي لم يعتد على معارضته.

البرلمان يحتاج قلة أدب

ومن جانبه أكد أسامة هيكل، النائب البرلماني ورئيس مدينة الإنتاج الإعلامي، أن المستشار عدلي منصور الرئيس السابق لا يصلح أن يكون رئيسًا للبرلمان المقبل، موضحًا أن الرئيس عدلي منصور رجل مؤدب ومحترم للغاية والإدارة تحتاج في بعض الأوقات إلى “قلة أدب”.

وأضاف في حواره مع برنامج “صالة التحرير”، المذاع على فضائية “صدى البلد”، أن إدارة البرلمان تحتاج إلى حسم في الإدارة واتخاذ قرارات قوية تجاه المتجاوزين من النواب.

القرموطي

وأعرب الإعلامي جابر القرموطي عن تعجبه مما صرح به أسامة هيكل، النائب البرلماني، حول أن المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية الأسبق، لا يصلح لتولي منصب رئيس البرلمان؛ لأنه محترم، ورئاسة البرلمان تحتاج لنوع من “قلة الأدب”.

وقال القرموطي في برنامجه “مانشيت”، الذي يعرض على فضائية “أون تي في”: “سمعت من أكثر من نائب أن رئيس البرلمان يجب أن يكون قليل الأدب، وخادشا للحياء”، متسائلًا: “هو في إيه؟”.

وأضاف: “عدلي منصور حكم مصر لمدة عام كامل ولم يكن ضعيفًا أبدًا، بل كان شديدًا بالقانون، وبحبه لبلده، واحترامه لنفسه”، متابعًا: “رئيس البرلمان يجب أن يمارس عمله بالعدل والقانون، وإلا نعيّن واحدا جاي من سلخانة في هذا المنصب، ويقوم بقطع لسان أي نائب يقول كلام لا يعجبه”.

رئيس البرلمان من المعينين

وقال الكاتب الصحفي مصطفى بكري: إنه لن يمنح صوته لرئاسة مجلس النواب لأي من النواب المعينين، وإذا اضطر إلى ذلك سيبطل صوته، مضيفًا: “القول بأن 658 نائبًا منتخبًا ليس بينهم من يصلح لرئاسة البرلمان عيب وإهانة للمجلس”.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صوت الناس”، والمذاع على شاشة “المحور”: سأمنح صوتي للنائب “علي عبدالعال” إذا ترشح لرئاسة البرلمان، مشيرًا إلى أن تقديره للمستشار عدلي منصور لا يعني أبدا القبول به رئيسًا للبرلمان.

تبع الإخوان ورئيس الصدفة

وقال المستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك وعضو مجلس النواب في حينها: “عدلي منصور تبع الإخوان، هو عدلي منصور ده كان عمل إيه؟، مع احترامي رئيس الصدفة ده عمل إيه؟ انتوا هتلعبوا عدلي منصور ليبرو وراس حربة وباك يمين؟”.

وتابع: “هتقعد تقوللي عدلي منصور والكلام الفارغ ده؟، هو رئيس الصدفة، مضيفًا أنه هو من أعاد المستشار حاتم بجاتو إلى منصبه، المسؤول عن تزوير انتخابات الرئاسية 2012.

البرلمان يحتاج إلى رئيس مش مؤدب
قال الإعلامي سيد علي: إنه له موقف من المستشار عدلي منصور، فهو رجل مؤدب ومحترم وقاض جليل، وله هيبته، ولكن كيف يصبح رئيس مصر السابق رئيسا للبرلمان، فالمستشار عدلي منصور مؤدب جدا، والبرلمان يحتاج إلى رئيس مش مؤدب”.

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020