شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزارة الدفاع الأميركية تنقل اثنين من معتقلي جوانتانامو إلى غانا

وزارة الدفاع الأميركية تنقل اثنين من معتقلي جوانتانامو إلى غانا
أعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاجون" أن اثنين من المعتقلين في السجن العسكري بخليج جوانتانامو في كوبا نقلا إلى غانا، وأضافت الوزارة في بيان أن 105 معتقلين لا يزالون في سجن خليج جوانتانامو.

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاجون” أن اثنين من المعتقلين في السجن العسكري بخليج جوانتانامو في كوبا نقلا إلى غانا، وأضافت الوزارة في بيان أن 105 معتقلين لا يزالون في سجن خليج جوانتانامو.

وأوضح البيان -حسب وكالات أنباء- أن محمد عمر محمد بن عاطف وخالد محمد صالح الدهوبي هما أول سجينين ينقلان إلى بلد إفريقي صحراوي، وأشار إلى أنهما سوف يوضعان تحت المراقبة المناسبة لكن وزارة الدفاع الأميركية تعتبر أنهما لا يشكلان أي خطر.

وأضاف أن الولايات المتحدة ممتنة من غانا على بادرتها الإنسانية ورغبتها في دعم الإجراءات الأميركية الهادفة إلى إغلاق جوانتانامو، كما أوضح أن واشنطن نسقت مع أكرا عاصمة غانا “للتأكد من أن نقل هذين الشخصين قد تم وقف الشروط الأمنية المناسبة وحصولهما على معاملة إنسانية”.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز فإن “الدهوبي “عاش طوال حياته في السعودية لكنه قال إن لديه الجنسية اليمنية، وكان عضوًا “محتملًا” في تنظيم القاعدة وتلقى تدريبًا في معسكر للمقاتلين في أفغانستان، وجاء في ملفه أيضًا أنه “على الأرجح” شارك في نشاطات معادية ضد قوات التحالف في أفغانستان، أما “عاطف”، فكان عضوًا في حركة طالبان وقاتل في كتيبة النخبة 55 التابعة لأسامة بن لادن، وشارك في أعمال ضد قوات التحالف في أفغانستان.

ويقع معتقل جوانتانامو في إقليم جوانتانامو جنوب شرقي كوبا. وهو سجن سيئ السمعة، بدأت السلطات الأميركية باستعماله عام 2002، وذلك لسجن من تشتبه في كونهم إرهابيين، ويعتبر السجن سلطة مطلقة لوجوده خارج الحدود الأميركية، ولا ينطبق عليه أي من قوانين حقوق الإنسان إلى الحد الذي جعل منظمة العفو الدولية تقول إن معتقل جوانتانامو الأميركي يمثل همجية هذا العصر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020