شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. الشرطة تعتدي على طبيب بالمطرية رفض توقيع تقرير مزور لشرطي

بالفيديو.. الشرطة تعتدي على طبيب بالمطرية رفض توقيع تقرير مزور لشرطي
سرد الدكتور أحمد سيد، طبيب امتياز جراحة عامة، كيف تم الاعتداء عليه من قبل قوات الشرطة، أثناء وجوده بمستشفى المطرية، أمس الخميس؛ حيث قال في موقع مصور، إنه فوجئ بوصول مواطن فجر الخميس، مصابًا بجرح سطحي في الوجه، ويطالب بكتابة..

سرد الدكتور أحمد سيد، طبيب امتياز جراحة عامة، كيف تم الاعتداء عليه من قبل قوات الشرطة، أثناء وجوده بمستشفى المطرية، أمس الخميس؛ حيث قال في موقع مصور، إنه فوجئ بوصول مواطن فجر الخميس، مصابًا بجرح سطحي في الوجه، ويطالب بكتابة تقرير عن الإصابة، إلا أنه أكد للمصاب أن جرحه بسيط ولا يحتاج لعلاج أو غرز طبية.

وأضاف أن المصاب بدأ في سب الأطباء بالمستشفى لعدم استجابتهم لمطالبه، بينما بدأ زميل المصاب بالتعدي على الأطباء،  متابعًا أنه طلب من الممرض إبلاغ الشرطة، إلا أن وقتها رد المصاب قائلًا: “احنا القسم”.

وتابع الطبيب، أنه حينها عرف أن المصاب من قسم شرطة المطرية، فأبلغ الدكتور مؤمن، النائب الإداري في المستشفى بالواقعة، إلا أن الأمر تطور وحجزه المصاب في غرفة الاستقبال، وهدده بترحيله للقسم، وأخرج الطبيب مؤمن من الغرفة واعتدى عليه وأشهر مسدسه في وجهه.

واستطرد الطبيب قائلًا: “بعد أن خرج من غرفة الاستقبال التي كان محتجزًا بها وجد ميكروباصًا يحمل 9 أمناء شرطة، وأصروا على اصطحابه معهم للقسم، وعندما اعترض سحله الأمناء تجاه الميكروباص ووضعوا القيد “الكلبشات” في يده”.

وأوضح الطبيب أنه عندما وصل إلى قسم المطرية وضعوه في غرفة حتى جاء العميد وأخذه إلى مكتبه وأصر على أجراء محضر بالواقعة داخل المستشفى وتقرير بالإصابات التي حدثت به.

وانتقدت عالية المهدي، أستاذة العلوم السياسية، ما وقع للطبيب من قبل قوات الداخلية، في الوقت الذي انزعجوا فيه من فيديو مسيء لهم، على سبيل الهزل.

وقالت “المهدي” -في منشور له على حسابها بموقع “فيس بوك”-: “السادة اللي انتفضوا على موضوع البلالين… مش شايفة أنهم زعلوا على موضوع سحل أمناء الشرطة للطبيبين الشباب! ولا الطبيبين دول يستحقوا؟ فعلًا ازدواجية حقيرة في المعايير.

وعلق الناشط السياسي مصطفى النجار، عبر حسابه في موقع “فيس بوك”، قائلًا: “أطباء مصر بيتهانوا الإهانة دي من شوية بلطجية مفروض إنهم بيحموا الأمن، محدش اتعلَّم من اللي فات”.

وشارك الدكتور هاني مهني، عضو مجلس النقابة العامة لأطباء مصر، بمنشور له على “فيس بوك” قال فيه: “منتظر أشوف كام إعلامي ومواطن شريف هيتضامن وكام فنان هاينسحب من أعمال فنية تضامنًا مع الطبيب اللي درس الطب 6 سنين عشان يجي أمين شرطة يسحله في مكان عمله المستشفى”.

وأضاف “مهني”، “ويضربه بكعب الطبنجة ويدوس علي رقبته ويكسر له نضارته عشان يرفض يعمله تقرير إصابات مزور ولا انتوا مبتعتبروش دي إهانة برضه!!“.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020