شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مصر تطرح شهادات ادخار دولارية للعاملين بالخارج.. والرد: “الدولار أحسن”

مصر تطرح شهادات ادخار دولارية للعاملين بالخارج.. والرد: “الدولار أحسن”
قررت بنوك الأهلى المصرى ومصر والقاهرة طرح شهادة ادخارية بالدولار لجذب مدخرات المصريين العاملين بالخارج، تحت مسمى "بلادى"، لآجال سنة و3 و5 سنوات، وتمنح الشهادة لأجل سنة عائدا يبلغ 3.5%، ولأجل 3 سنوات 4.5%

قررت بنوك الأهلي ومصر والقاهرة طرح شهادة ادخارية بالدولار لجذب مدخرات المصريين العاملين بالخارج، تحت مسمى “بلادي”، لآجال سنة و3 و5 سنوات، وتمنح الشهادة لأجل سنة عائدا يبلغ 3.5%، ولأجل 3 سنوات عائدا بقيمة 4.5%، ولأجل 5 سنوات عائدا بقيمة 5.5%، ويتم الاكتتاب بحد أدنى 100 دولار.

وأبدى عدد من المصريين بالخارج تحفظا على التفاعل مع تلك الشهادات؛ حيث قالوا إن الاحتفاظ بالعملة الأميركية هو عين الادخار في الوقت الحالي.

وقال “عادل أحمد”، مصري مقيم في الخارج: “أتوقع انخفاض قيمة الجنيه المصري خلال الفترة القادمة، لذلك أفضل الاحتفاظ بالدولار كمدخرات قيّمة خلال الفترة الحالية”.

وأشار “أحمد” في تصريحات صحفية، إلى أنه مع عدد كبير من زملائه يتابعون حاليا تطور قيمة العملة فى مصر “ما يجعلهم يفضلون الاحتفاظ بأموالهم في الخارج بالدولار” على حد قوله.

وأضاف “أحمد”: “نسمع عن أن البنك المركزي وضع حدا لصرف مداخرات المواطنين بالعملة الأجنبية؛ ما يدفعنا للاحتفاظ بأموالنا في الخارج لحين استقرار الأوضاع في مصر”، مشيرا إلى أنه لو ضمن سماح المركزي له بصرف أمواله كاملة بعد انتهاء مدة الشهادات دون قيود سيشتري شهادات “بلادي”.

وعلق عدد من المصريين المقيمين بالخارج على هذا الأمر على صفحاتهم على موقع “فيس بوك”؛ حيث قال “كريم أحمد”: “ده أنا باحول 200 دولار بناخدهم بعد خناق، إمال بقى لو حولت ألف ولا ألفين، البنك هياخدهم ويهرب على سويسرا”.

وعلق “علاء الدين سمير” قائلا: “النظام المصري اللي هو خدام جمال مبارك ورجالته، عايز دولارات المصريين الغلابة اللي بيتفحتوا بره مصر، عشان يديها لجمال مبارك ورجالته”.

“عبداللطيف يوسف”: “الله يرحم الملك فاروق ساب البلد والجنيه المصري أقوى عملة والجنيه الإنجليزي بـ97 قرشا أو 4 دولارات إلا قليل”.

“كريس بارفورد”: “أتحدى حد يسحب دولار من البنوك المصرية، هانضحك على بعض؟، وأيدها “أحمد سلامة: “الدولار معانا أضمن الجنيه، هيقلبونا ويقولوا مفيش”. 

 

 

“رمضان الفتاح”: “على الحكومة أن تقدم مزايا للعاملين في الخارج الذين يقومون بتحويل مدخراتهم بالدولار إلى مصر، مثل: تخفيض قيمة الجمارك على السيارات عند نزولهم، تخفيض قيمة الجمارك على السلع المعمرة مثل الثلاجات وخلافه، تمرير الأثاث المستعمل والأجهزة الكهربائية المستعملة بالخارج دون جمارك.. حتى يشعر المغترب أن البلد تأخذ وتعطي مش مجرد تأخذ هناك أشياء كثيرة ممكن الدولة تقوم بها مثل بيع الأراضي بالدولار على أن يتم التسليم فوري فأنا مررت بتجربة مريرة عند شراء أرض من قطاع المجتمعات العمرانية الجديدة فقد حجزت أرض في التجمع الخامس وللأسف الجهاز سلمني الأرض بعد تسع سنوات من دفع نصف قيمة الأرض”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية