شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

5 معلومات تُعرفك هل كان هاتفك مراقبا أم لا

5 معلومات تُعرفك هل كان هاتفك مراقبا أم لا
أكد تقرير صادر عن منظمة "برايفسي إنترناشيونال" الحقوقية الدولية، أن مصر استهلت عام 2016 بالاتفاق على صفقة شراء أجهزة مراقبة وتجسس من الحكومة البريطانية

أكد تقرير صادر عن منظمة “برايفسي إنترناشيونال” الحقوقية الدولية، أن مصر استهلت عام 2016 بالاتفاق على صفقة شراء أجهزة مراقبة وتجسس من الحكومة البريطانية، وتشمل هذه الصفقة أجهزة مراقبة يمكنها اعتراض رسائل الهواتف المحمولة، والتحكم فيها، واختراق عدد من الأجهزة المعقدة.

وأوضحت صحيفة بريطانية في تقرير لها، أن الأجهزة تنتمي لواحدة من أقوى فئات تكنولوجيا المراقبة التي تغطي عددًا من أنظمة الاختراق المتقدمة في الأسواق، وهو ما يتيح لعدد من الدول في العالم تنفيذ عمليات مراقبة وتجسس بقدر أقل من التشكك فيها، ويتيح لها قدرة على الاختراق غير المحدود لأجهزة الاتصالات الخاصة.

ونشرت صحيفة “الوطن” المصرية المستقلة، في يونيو 2014م، بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية المصرية، وقبل إعلان نتيجتها رسميا، وثائق حصلت عليها لكراسة الشروط والمواصفات التي وضعتها وزارة الداخلية من أجل توريد وتركيب برامج وتطبيقات وأجهزة لمشروعها الجديد: “مشروع رصد المخاطر الأمنية لشبكات التواصل الاجتماعي”.

وتُسهب مقدمة كراسة الشروط في سرد “السلبيات والمخاطر” التي تتسبب فيها شبكات التواصل الاجتماعي: “الدخول إلى عصر انتقال الأخبار بلا حدود وبلا قيود، وترسيخ المفاهيم الديمقراطية”، وسط مخاطر أخرى كثيرة. 

أمور مهمة

نظام الـ”IMEI” أو رقم التعريف الموحد، فكل “GSM” موبايل لديه رقم تعريف موحد دوليًا مكون من 16 رقم يُستخدم لتعريف الهاتف وليس مستخدم الشبكة، وهذا الرقم مدمج في الهاتف ويظل كما هو حتى عند تغيير شريحة “SIM” التي تعرف الشبكة بمستخدم الهاتف، ولكن في الوقت الحالي يمكن تغيير هذا الرقم إذا كانت لديك الخبرة الكافية، ولكن بداية من 2005م اتجه التصنيع لجعل هذا الرقم مدمجًا في البنية العتادية للهاتف، وهذا الإجراء يتم أساسًا لتفادي بيع الهواتف المسروقة مرة أخرى.

وتعود أهميته إلى أنه ومع كل رسالة “SMS”، أو مكالمة صوتية يتم إرساله رقم “IMEI” لمشغل الخدمة، فمشغل الخدمة الذي باع لك شريحة “SIM”، يستطيع معرفة موقعك ويستخدم هذه المعلومات ليقوم بنقلك لبرج الشبكة الأقرب لموقعك، وكل من هذه الأبراج به خلية “Cell” ولهذا يسمع الموبايل بالهاتف الخلوي، وباستخدام ثلاثة أبراج يستطيع مشغل الخدمة معرفة مكانك ولكنه لا يعرف من أنت إذا كنت تستخدم شريحة “SIM” بنظام الكارت المدفوع مقدمًا “أي أنك تقم بتقديم بياناتك لمشغل الخدمة”.

بعض مزودي الخدمة في الدول المتقدمة يزودون مديري الشركات بإمكانية تتبع موظفيهم خلال وقت العمل، ولكنهم مازالوا حتى الآن يستخدمون الـ”GPS” لتحقيق ذلك، حتى الآن هذه الطريقة لا تقدم المكان بدقة، إلا إذا كان البرج الأقرب لموقعك مزود بما يستطيع به حساب الموقع باستخدام “GPS” للتزويد بموقعك بدقة حتى ولو لم يكن بهاتفك مستقبل “GPS” مدمج، إلا أنه لن تمضي الفترة الطويلة حتى يتم تعميم هذا الأمر على كل أبراج الشبكات.

كيف تعرف أن هاتفك مراقب؟

عند شرائك أي نوع موبايل، فستجد على العلبة الخاصة بالموبايل رقم الـ”سيريال نمبر”، وعند شرائك “السيم كارد” -شريحة تليفون محمول- فإنك تقوم بمليء المعلومات عنك بواسطة النموذج الموجود بمحل الموبايلات ولو قمت بتعبئة معلومات خاطئة فإن الشرطة بإمكانها معرفة ذلك بواسطة المراقبة.

وعند ادخال الشرطي رقم الـ”سيريال” إلى نظامه فإنه يستطيع مراقبتك بدقة مثل مراقبة الـ”سيم كارد”، وعند سرقة الهاتف المحمول من أحد الأشخاص، فإنه يقوم بإبلاغ الشرطة وإعطائهم علبة الجوال التي عليها الـ”سيريال نمبر”، وبذلك يعرفون مكان الشخص الذي سرقه، وكثير من السرقات الكبيرة تم الامساك بالعصابات بواسطة جوالاتهم.

ولمعرفة ما إذا كان هاتفك مراقبا أم لا ستجد الآتي:

(1) ارتجاج وارتداد وتكرار بالصوت عندما تتحدث وصوت صدى.

(2) يظهر صوت تصفير وذلك أن الشخص الذي يراقبك يفتح سبيكر.

(3) صوت الشخص الذي تحدثه بعيد.

(4) يظهر صوت هواء أثناء المحادثة وذلك أن الشخص الذي يراقبك يضع سماعات على إذنه.

(5) أحيانًا تسمع صوت شخص آخر.

ولحل هذه المشكلة اتبع الآتي:

إما غلق تليفونك، أو نزع البطارية، أو اسحب الشريحة.

أو افتح الجهاز ودون تعديل الساعة والوقت، تحدث مع الشخص المطلوب، وبهذا تؤخر الشخص الذي يراقبك ربع ساعة تقريبًا، لأنه سيصبح loading على شبكته لأن المعلومات ستتغير بسرعة من هاتف إلى هاتف آخر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية