شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

14 يومًا على إضراب العقرب..الداخلية تتوعد المضربين بالموت وحملات تضامن

14 يومًا على إضراب العقرب..الداخلية تتوعد المضربين بالموت وحملات تضامن
14 يومًا مروا على بدء الإضراب عن الطعام داخل سجن العقرب، وسط محاولات من الشرطة لفك هذا الإضراب عن طريق تهديد المعتقلين من قبل إدارة السجن، وتدهور الحالة الصحية لبعضهم؛

14 يومًا مروا على بدء الإضراب عن الطعام داخل سجن العقرب، وسط محاولات من الشرطة لفك هذا الإضراب عن طريق تهديد المعتقلين من قبل إدارة السجن، وتدهور الحالة الصحية لبعضهم؛ حيث يواصل عشرات المحتجزين بسجن العقرب، من بينهم معارضون بارزون، إضرابًا مفتوحًا عن الطعام؛ تنديدًا بـ”أوضاعهم السيئة، والتضييق على ذويهم أثناء الزيارات”.

حملة تضامن

وأعلن معارضون بارزون وإعلاميون ومشاهير، تضامنهم الكامل مع الإضراب، ونشرت صفحة رابطة أسر معتقلي سجن العقرب، صورًا للعديد من المتضامنين يحملون ورقة تضامن.

يشارك 14 معارضًا بارزًا من معتقلي “العقرب”، في الإضراب، من بينهم قيادات عليا بجماعة الإخوان المسلمين.

ونقلت صفحة “ضمير الإخوان”، على موقع “فيس بوك”، عن مصادر من أسر المعتقلين بسجن العقرب، قولهم إن المشاركين في الإضراب هم: “خيرت الشاطر، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، وعصام سلطان، ومحمد وهدان، ومحمد علي بشر، وصفوت حجازي، وأسامة ياسين، وعصام الحداد، وجهاد الحداد، وأحمد عارف، وعبدالرحمن البر، وأحمد عبدالعاطي”.

وأضافت صفحة “رابطة أسر معتقلي سجن العقرب” أن من بين المضربين، كلٌ من هشام جعفر وأحمد سبيع ومحمود البربري، وعصام سلطان.

تهديدات مستمرة

ووفقًا لرابطة أسر معتقلي العقرب، فإن إدارة السجن هددتهم بمصير عماد حسن، المتوفى بسرطان المعدة داخل سجن العقرب، وعصام دربالة.

وأشارت الرابطة، إلى أن عددًا من المحبوسين، خلال زيارة الأمس، أكدوا أن اللواء حسن السوهاجي، مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، قال لهم: “هرجعكم 6 شهور ورا”، في إشارة لحملة التجريد التام التي تمت في السجن ما بين مارس وأغسطس 2015.

وأوضحت أنه خلال تلك الحملة، توفي 6 من المحبوسين وهم عماد حسن وفريد إسماعيل وعصام دربالة ومرجان سالم وعزت السلاموني ونبيل المغربي، وفقد العديد من المحبوسين وزنهم لما يقرب من 15 كيلو وأصيبوا بالأمراض الطفيلية والأنيميا الحادة نتيجة سوء التغذية.

وأكد محمد كمال، نجل كمال السيد، المحبوس بسجن العقرب، أنه خلال الزيارة، أمس، أوضح له والده تعرضهم للتهديد وقيل لهم نصًا: “مش هتكملوا معانا شهر، كلكم كبار وبتاخدوا أدوية، هنمنع عنكم الأدوية وننقلكم الوادي الجديد، الترحيلة 8 ساعات، السليم فيكم هيقع والعيان هيموت”، بحد قوله.

مهددون بالموت

تقول فاطمة الزهراء، نجلة عيد دحروج، المحبوس بسجن العقرب، إن والدها محبوس منذ عامين، من بينهما عام داخل زنزانة انفرادية، مشيرة إلى أنه أصبح مهددًا بالموت الآن.

“فشل كلوي، وعدم قدرة على الرؤية”، أصبح يعاني منهما والدها، بعد أن صدر آخر تقرير طبي له في فبراير 2015، ويكشف أن كفاءة عمل الكلى 8% فقط ولا بد من استئصالها، وعلى الرغم من تحديد موعد لإجراء عملية له، إلا إن إدارة السجن تتعنت.

وكان موعد العملية في 18 مارس 2015، لكن إدارة السجن لم تخرجه هذا اليوم للمستشفى، بحسب فاطمة، وظلت تؤجلها يومًا بعد يوم حتى الآن، موضحة أنه في الزيارة الأخيرة لوالدها أخبرهم بإصابته بمضاعفات في البروستاتا، فضلًا عن الإصابة بمرضي الضغط والسكر وعدم القدرة على الرؤية بوضوح.

“بموت من الوجع”، كان ذلك ما قاله “عيد” لزوجته، في الزيارة الأخيرة، مؤكدًا أن إدارة السجن رفضت إدخال الأدوية له أو حتى المسكنات وعرضه على الطبيب، موضحة أنهم أغلقوا فتحات التهوية داخل الزنزانة.

في سياق متصل، أكدت زوجة الصحفي حسن القباني، المحتجز بسجن العقرب، أن زوجها مشارك في الإضراب الجزئي وليس الكلي، وأن الوضع في سجن العقرب لم يتحسن بعد، لذا يزداد عد المحتجزين المضربين عن الطعام، حتى تتم تنفيذ مطالب هذا الإضراب، التي تتضمن إخضاع سجن العقرب للوائح السجون وقوانينها؛ حيث إنه يعتبر خارج على القانون، ما يفتح المجال واسعًا للانتهاكات دون محاسبة.

وانضم لقائمة المضربين عن الطعام، كلٌ من عصام الحداد، مستشار الدكتور محمد مرسي، والمهندس عمرو زكي، القيادي بحزب “الحرية والعدالة”، وخالد سعد، أحد قيادات الإخوان المسلمين.

القومي لحقوق الإنسان: لم نتلق شكاوى

وفي المقابل، قال حافظ أبو سعدة، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن المجلس القومي لم ترد إليه شكاوى من قبل مساجين أو أهالي سجن العقرب تفيد أن هناك إضرابًا في السجن، مشيرًا إلى أنهم لم يعرفوا أن هناك إضرابًا في سجن العقرب سوى من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، في تصريح صحفي، إلى أن المجلس طلب من وزارة الداخلية زيارة عدد من السجون خلال الفترة الأخيرة بعد ورود عدد من الشكاوى إليهم، مشددًا على أنه لم ترد له شكاوى بخصوص إضراب سجن العقرب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020