شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نتنياهو يعتبر صراعات المنطقة فرصة عملاقة لتطوير علاقات بلاده مع العرب

نتنياهو يعتبر صراعات المنطقة فرصة عملاقة لتطوير علاقات بلاده مع العرب
أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أنّ المنطقة العربية تشهد انهيار دول في أرجاء الشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن هذه التطورات توفر فرصة عملاقة لتطوير العلاقات بين بلاده والدول العربية "المعتدلة"، دون أن يسميها.

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنّ المنطقة العربية تشهد انهيار دول في أرجاء الشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن هذه التطورات توفر فرصة عملاقة لتطوير العلاقات بين بلاده والدول العربية “المعتدلة”، دون أن يسميها.

وقال نتنياهو -في مؤتمر صحفي مشترك مع نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، في القدس المحتلة، اليوم الأربعاء-: “الفرصة الأولى تتمثل بتعميق العلاقات بين إسرائيل والدول العربية المعتدلة؛ ما قد يساعدنا في وضع أسس ثابتة للسلام والاستقرار”.

وأضاف: “في هذا الشأن نستطيع أن نجعل إسرائيل مستقلة في مجال الطاقة، لتكون مصدّرة للغاز الطبيعي إلى المنطقة وخارجها، ونستطيع أن نستخدم التكنولوجيا المتطورة من أجل مواصلة تحسين عالمنا في مجالات الزراعة، والمياه، وفي مجالات كثيرة أخرى”.

وأكد جو بايدن على التزام الولايات المتحدة الأمريكية بدعم أمن “إسرائيل”، قائلًا: “قدمنا لتعزيز أمن إسرائيل أكثر من أي إدارة أمريكية في التاريخ، لقد عززنا من تعاوننا الأمني في المجالات العسكرية إلى مستويات غير مسبوقة”.

وأضاف: “نلتزم بأن تكون إسرائيل قادرة على الدفاع عن نفسها في وجه المخاطر الجدية، وهذا مهم لأمنها، كونها تعيش في منطقة صعبة للغاية.. صعبة ومتغيرة”.

وكان بايدن قد وصل أمس الثلاثاء، إلى الكيان الإسرائيلي؛ حيث التقى رئيس البلاد السابق شيمون بيريس، في تل أبيب، قبل أن يلتقي اليوم مع رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على أن يلتقي لاحقًا مع الرئيس الإسرائيلي رؤوبين ريفلين، وينهي جولته بلقاء مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وفي تصريحات سابقة لنتنياهو أكد فيها أنّ الكثير من الدول العربية المهمّة غيّرت من مواقفها تجاه “تل أبيب”، ولم تعد ترى في “إسرائيل” عدوًّا بل حليفًا، وخصوصًا ضد “الاسلام المتطرف”، حسب تعبيره.

وخلال خطاب ألقاه في مؤتمر رؤساء الجاليات اليهودية في الولايات المتحدة الذين يزورون الأراضي المحتلة، أعرب نتنياهو عن أمله في أن يتحوّل قسم من العلاقات السرية التي تربط “إسرائيل” ببعض الدول العربية، إلى علاقات علنية، مضيفًا: “غالبية الدول العربية “السنية” تعتبر “إسرائيل” حليفًا لها لا عدوًّا، هذه ظاهرة تساعد على إقامة علاقات جديدة، بعضها علني وغالبيتها سرية، في هذه المسألة أيضًا نتوقع ونطلب حدوث تغيير”.

يشار إلى أن صحيفة “هآرتس” العبرية، أفادت قبل عدة أشهر بفتح أول ممثلية دبلوماسية لدولة الاحتلال الإسرائيلي في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020