شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

اكتشاف منطقة الشر في المخ واحتمالات التحكم بها

اكتشاف منطقة الشر في المخ واحتمالات التحكم بها
المستبصرون، يمكنهم التنبؤ بحدوث الجرائم قبل وقوعها، وبمجرد أن ينوي الشخص القيام بها، فإذا كنت تنوي قتل أو سرقة شخص ما، فإن هؤلاء المستبصرين يرون هذا الأمر

المستبصرون، يمكنهم التنبؤ بحدوث الجرائم قبل وقوعها، وبمجرد أن ينوي الشخص القيام بها، فإذا كنت تنوي قتل أو سرقة شخص ما، فإن هؤلاء المستبصرين يرون هذا الأمر، ويقومون بإنذار أجهزة الأمن.

مخ الإنسان، ذلك العالم السري والسحري الذي لم يُكشف عن كل أسراره بعد، فالمخ هو المستبصر الخاص بكل منا قبل القيام بالجريمة.

هناك جزء في المُخ يعمل مباشرةً قبل أي سلوك عنيف لك، هذا الجزء معروف تشريحيا بأنه المنطقة الأمامية الجانبية لمنطقة ما تحت المهاد الأمامية الوسطى.

جذر الشر

حرص العلماء على معرفة ما إذا كانت النوايا السيئة عند الإنسان لها انعكاس وتكوين في الدماغ قبل أي حوادث عنف أو اعتداء يقوم بها الإنسان، وبالفعل اكتشف العلماء أن هناك جزءًا مميزًا من منطقة تحت المهاد، وهي المنطقة المسؤولة والمتحكمة في درجة حرارة الجسم والجوع والنوم، هذا الجزء ينشط بالفعل قبل تنفيذ أي فعل عدائي، مما يدل أن النية السيئة يتم ترجمتها في الدماغ أولًا قبل تنفيذ الفعل.

تفاصيل البحث وأهميته

يقول العالم المسؤول عن فريق البحث الذي اكتشف هذا الأمر، دايو لين، من جامعة نيويورك، إن “دراستنا حددت بشكل دقيق الدوائر الكهربائية في الدماغ الضرورية واللازمة للدوافع العدوانية، والتي تتراكم وتزداد في الوقت الذي تستعد في الغريزة الحيوانية عند الإنسان للهجوم والانفجار”.

ويشير العلماء إلى أن هذا الاكتشاف المميز يمكن أن يؤدي إلى إنتاج عقاقير، من شأنها مساعدة الناس على السيطرة على السلوك العنيف، دون الحاجة إلى أن يتم تقييد الشخص أو تخديره.

بل إنه من الممكن أن يتم مراقبة نشاط الدماغ بشكل مستمر، ليتم إطلاق الإنذار للأطباء وأجهزة الأمن قبل بدء الهجوم العدواني لهذا الشخص.

يذكر الدكتور لين، أن احتمال إيجاد عقار أو التحكم في هذا الجزء من المخ، لا يزال أمرًا بعيد الاحتمال.

المكافأة

يشير الباحثون إلى أنه من المحتمل أن تكون المنطقة المسؤولة عن هذا النشاط العدواني، مرتبطة بمراكز المكافأة الموجود في المخ، وهذا الأمر هو السبب الذي يجعل الهجوم العدواني يبدو مرغوبًا فيه، ويقوم بتعزيز تدفق مادة الأندروفين. 

والأندروفين هو هرمون موجود في الجهاز العصبي للإنسان والحيوانات، والذي يسبب الشعور بالراحة والتحسن، ويقوم بتخفيف الآلام، ويُنتج تحديدًا من خلال المخ والغدة النخامية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020