شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وقفات احتجاجية للأطباء للمطالبة بمحاكمة المعتدين على مستشفى المطرية

وقفات احتجاجية للأطباء للمطالبة بمحاكمة المعتدين على مستشفى المطرية
نظم الأطباء اليوم السبت، وقفة احتجاجية أمام مستشفى المنيرة العام، للمطالبة بإحالة المعتدين على أطباء مستشفى المطرية للمحاكمة، وذلك تطبيقًا لقرار مجلس النقابة العامة للأطباء مع نقباء النقابات الفرعية، بتنظيم وقفات احتجاجية

نظم الأطباء اليوم السبت، وقفة احتجاجية أمام مستشفى المنيرة العام بالقاهرة، للمطالبة بإحالة المعتدين على أطباء مستشفى المطرية للمحاكمة العاجلة، وذلك تطبيقًا لقرار مجلس النقابة العامة للأطباء، بتنظيم وقفات احتجاجية بالمستشفيات الكبرى فى كل محافظة دون تعطيل العمل.

وأكد الدكتور إيهاب الطاهر، الأمين العام لنقابة أطباء مصر، فى تصريحات صحفية خلال الوقفة، أنه حتى الآن لم يتم إحالة أمناء الشرطة المعتدين على أطباء مستشفى المطرية للمحاكمة. 

وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، قد أجرت تحقيقات موسعة مع أمناء الشرطة بمباحث قسم المطرية في ضوء واقعة التعدي على أطباء المستشفى ،إلا أنه لم تتم إحالتهم للمحاكمة حتى الآن.

وكانت نقابة الأطباء قد أصدرت بيانًا في فبراير المنصرم، قالت فيه: “إنه حضر مواطن يرتدي ملابس مدنية مصاب بجرح في وجهه، وطلب من الطبيب أحمد محمود، مقيم بقسم الجراحة بمستشفى المطرية، أن يُثبت إصابات غير حقيقية بالإضافة إلى الإصابة الموجودة به فعليًا، وعندما رفض الطبيب أفصح المريض عن شخصيته بأنه أمين شرطة، وأن الطبيب عليه أن يكتب التقرير الذي يرغب فيه أمين الشرطة أو أن يلفق له قضية”. 

وأشارت نقابة الأطباء إلى أن الطبيب رفض كتابة تقرير مزور، مما دفع أمين الشرطة إلى الاعتداء على الطبيب بمساعدة أحد زملائه، واعتديا أيضًا على النائب الإداري الطبيب مؤمن عبدالعظيم، ثم اقتادوهما لقسم شرطة المطرية، ولكن المأمور أعادهما إلى المستشفى مرة أخرى. 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020