شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

عودة الأمور إلى طبيعتها في قنصلية مصر بإسطنبول بعد إخلائها أمس

عودة الأمور إلى طبيعتها في قنصلية مصر بإسطنبول بعد إخلائها أمس
أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن الأمور عادت لطبيعتها في القنصلية المصرية بإسطنبول، بعد إخلاءها مساء أمس الخميس للاشتباه بوجود قنبلة في حقيبة أمامها.

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن الأمور عادت لطبيعتها في القنصلية المصرية بإسطنبول، بعد إخلاءها مساء أمس الخميس للاشتباه بوجود قنبلة في حقيبة أمامها.

وصرح المتحدث باسم الخارجية أحمد أبو زيد اليوم الجمعة  بأن “العاملين في القنصلية اشتبهوا بوجود طرد أمام مدخل القنصلية وتم استدعاء الشرطة التركية، التي فرضت كردونًا أمنيًا حول المدخل وتم إخلاء المبني لحين الكشف عنه، بحسب “أصوات مصرية” .

وأضاف أبوزيد أنه بعد تفريغ تسجيل الكاميرات الأمنية أمام مبنى القنصلية تبين أن الطرد يخص أحد العاملين الفنيين في بعض الإصلاحات داخل القنصلية وتركه أمام المدخل بعد انتهاء يوم العمل دون قصد، وبعد تفتيشه تبين أن بداخله متعلقات العامل”.

تسببت حقيبة أمام القنصلية المصرية باسطنبول، في حالة من الفزع، مما أدى إلى فرض كردون أمني تخوفًا من وجود متفجرات بالحقيبة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020