شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“لوموند”: “عبدالسلام” يعترف بأنه نقل “الانتحاريين” إلى ملعب فرنسا

“لوموند”: “عبدالسلام” يعترف بأنه نقل “الانتحاريين” إلى ملعب فرنسا
أكدت صحيفة "لوموند" الفرنسية، أن صلاح عبدالسلام، أحد المتهمين الرئيسيين في هجمات باريس التي وقعت في نوفمبر من العام الماضي، قال في التحقيقات إنه اعترف بأنه من قام بنقل "الانتحاريين" الثلاثة إلى ملعب فرنسا.

أكدت صحيفة “لوموند” الفرنسية، أن صلاح عبدالسلام، أحد المتهمين الرئيسيين في هجمات باريس التي وقعت في نوفمبر من العام الماضي، قال في التحقيقات إنه اعترف بأنه من قام بنقل “الانتحاريين” الثلاثة إلى ملعب فرنسا، وأنه من تكفل بإيجاد الفندق الذي أقام فيه الانتحاريون.

وقالت: صلاح عبدالسلام لم يتحمل مسؤولية مشاركته في عمليات باريس، بل ذهب ليقول للمحققين إن أخاه إبراهيم، وهو أحد انتحاريي عمليات باريس هو من طلب منه حمل الحزام الناسف وتفجير نفسه”.

وكتبت كارولين بيكي، في صحيفة “لوفيجارو” الفرنسية، أن التحقيقات التي توصلت إلى القبض على بعض أعضاء الجماعة “الإرهابية” التي شاركت في تفجيرات باريس وبروكسل كانت أشد تعقيدًا من تلك التي تلت هجمات الحادي عشر من سبتمبر في الولايات المتحدة الأميركية، ومع اعتقال أحد المقربين من عبدالحميد أباعود، المعروف إعلاميًا بالعقل المدبر لهجمات باريس في ضاحية “بولون بيونكور” الباريسية والعثور على كمية كبيرًة من الأسلحة والمتفجرات في بيته يرى المحققون بأن هذه الخلية منظمة بشكل جيد وأنها تنشط منذ مدة طويلة.

وكشفت “لوفيجارو” عن تخوف السلطات البلجيكية والفرنسية من احتمال قيام بقية أفراد هذه الخلية بعمليات أخرى في الأشهر القادمة.

كانت السلطات البلجيكية، قد ألقت القبض على صلاح عبدالسلام، يوم 19 مارس الجاري، المشتبه في تورطه في هجمات باريس، في منطقة مولينبيك بالعاصمة بروكسل.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية