شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالصور.. مستشفيات أسيوط الحكومية: “الداخل مفقود والخارج مولود”

بالصور.. مستشفيات أسيوط الحكومية: “الداخل مفقود والخارج مولود”
تعاني المستشفيات الحكومية بمحافظة أسيوط من الإهمال الشديد وغياب الأطباء ونقص الأدوية وانتشار الصرف الصحي بجوار المستشفى، والكثير مما يعانيه المرضى إلى جانب مرضهم

تعاني المستشفيات الحكومية بمحافظة أسيوط من الإهمال الشديد وغياب الأطباء ونقص الأدوية وانتشار الصرف الصحي بجوار المستشفى، والكثير مما يعانيه المرضى إلى جانب مرضهم.

تكدس بمستشفى القوصية، وصرف صحي بمستشفى ساحل سليم، وغياب للأطباء والأدوية بديروط، وعجز أطباء بالبدارى، وإهمال وتقصير في أبنوب، وترفع المستشفيات الحكومية في أسيوط شعار “الداخل مفقود والخارج مولود”، فأصبحت المستشفيات مقابر للمرضى.

ويعاني مستشفى ديروط من الإهمال الشديد، فالصرف الصحي والإهمال وغياب الأطباء ونقص الأدوية مشهد يسيطر على حال المركز الذي يعيش فيه أكثر من نصف مليون مواطن.

قال محمد جلال: “ذهبت للمستشفى مع والدي المصاب بالضغط والسكر وفوجئنا بأن المستشفى لا يوجد به جهاز ضغط وسكر، ولما قلنا للطبيب: إزاي مفيش أجهزة ولا أدوية في مستشفى حكومي؟ قال الطبيب: اللي مش عاجبه يروح يكشف في العيادات الخارجية”، مطالبا بضرورة دعم المستشفيات الحكومة لإنقاذ المرضى، فالفقر جعلهم فريسة للمستشفيات الحكومية.

وفي مستشفى ساحل سليم، الصرف الصحي يستقبل المرضى، المستشفى الأكثر إهمالا في أسيوط، فلم يلجأ له سوى الفقراء، لأن نقص الإمكانيات والأجهزة شعار يرفعه المستشفى، قال أحمد محمود: “إن المستشفى متهالك، ونضطر للفرش على الأرض للمرضى والمرافقين، كما أن المراتب القطنية والإسفنجية أصبحت غير صحية، ويجب استبدال مراتب جلدية بها، إلا أن معظم المراتب الموجودة بالمستشفى مراتب إسفنجية متهالكة وبها آثار دماء وممزقة”.

ويعاني مستشفى القوصية، المستشفى الأكثر اهتماما، من سوء الخدمة برغم وجود الأدوية والأجهزة، قال سالم عبدالحميد: “ذهبت للمستشفى فلم أجد أطباء، وعندما سألنا التمريض قالوا إن الطبيب نايم، فكيف لطبيب يعمل في الليل ينام ويترك المرضى يموتون!”، وأوضح أن عدم الرقابة على الأطباء جعل المواطن فريسة للروتين والإهمال.

ويعاني مستشفى البداري من نقص الأطباء، فسوء توزيع الأطباء في المحافظة أصاب مستشفى البداري بالعجز، فللمركز طبيعة خاصة والأطباء يرفضون العمل فيه بسبب المشكلات الثأرية وتعصب العائلات.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020