شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. إعلاميون: “خايفين من إيه؟”.. وعاصم لـ”رصد”: يدارون فضائحهم

بالفيديو.. إعلاميون: “خايفين من إيه؟”.. وعاصم لـ”رصد”: يدارون فضائحهم
شهدت مصر خلال الأيام الماضية جدلًا واسعًا بسبب منع الحكومة بث جلسة بيان الحكومة على الهواء مباشرة ليتابعها المواطن المصري ، وهو ما أثار حفيظة عدد من إعلاميي النظام هذه المرة

شهدت مصر خلال الأيام الماضية جدلًا واسعًا بسبب منع الحكومة بث جلسة بيان الحكومة على الهواء مباشرة ليتابعها المواطن المصري، وهو ما أثار حفيظة عدد من إعلاميي النظام هذه المرة.

وقالت صفاء حجازي، رئيس قطاع الأخبار، في تصريحات صحفية: إنه تم إبلاغها أن بيان الحكومة فى البرلمان، والذي تم إلقاؤه أمس بمجلس النواب، سيتم تسجيله، ولن يتم إذاعته على الهواء مباشرة.

وكان عدد من النواب كذلك مجموعة من الأحزاب قد طالبوا بإذاعة بيان الحكومة على الهواء، وعدم إذاعته مسجلا؛ حيث توجد بمجلس النواب سيارات البث والتي تستعد لأي حدث يأخذ قرار بإذاعته على الهواء. 

واستنكر الإعلامي عمرو أديب قرار عدم إذاعة بيان الحكومة، أمام مجلس النواب، على الهواء، قائلًا: “البيان اللي مصر كلها مستنياه قرروا إنه مش هيتذاع، مستقبل مصر اللي هيتقال مش هيتذاع على الهواء وبيقولوا هيتذاع مسجل، إحنا للدرجادي شعب تافه أوي كده؟ بقى إحنا شعب مانستحقش إن المسؤولين يكلمونا على الهواء؟”.

وأضاف أديب، خلال تقديمه برنامج “القاهرة اليوم”، عبر قناة “اليوم”: “طبعًا انتوا عارفين ليه مش هيتذاع على الهواء، لأنه وارد جدًا أثناء بيان رئيس الوزراء إنهم يتخانقوا ويزعقوا، وعلى فكرة هو مش في اللائحة إن حد يقاطع حديث رئيس الوزراء، لكن طبعًا في نواب هيعملوا كده بكره.. إنتوا عايزين تعملوا تجربة ديمقراطية ولا نبقى كوريا الشمالية؟ يقولك لا نمنتجّه برضه اللي يكون فيه حاجة ولا بتاع، وكأنهم ناويين يتخانقوا أو يضربوا بعض”.

وتابع: “هل إحنا شعب صغير كده؟ هل دي نظرتكم لينا؟ يعني ماينفعش نسمع البيان بتاعنا؟ هذا البيان ليس للنواب بل للشعب، عايزين نعرف هيعملوا إيه في التعليم والصحة، عايزين نعرف الأدوية المُرة اللي بيقولولنا عليها، هو مجلس النواب ده اللي هيشرب الأدوية ولا الشعب اللي هيشربها؟ إنتوا ليه بتعاملونا كده؟ إحنا شعب كبير أوي على فكرة، إحنا اللي جبناكم، يعني أنا أبقى جايبك وإنت مش عايز تديني حقي؟ حاجة غريبة، أشياء لا تحدث إلا في مصر”.

وعلق المذيع المقرب من النظام وائل الإبراشي على عدم إذاعة بيان الحكومة أمام البرلمان على الهواء، قائلا: “خايفين من إيه؟”.
وأضاف “الإبراشي” خلال برنامجه “العاشرة مساء”، المذاع على قناة “دريم”: “بيان الحكومة ليس به أي جديد، ولا يختلف عن بيانات الحكومات المصرية منذ 10 سنوات مضت، مشيرًا إلى عدم اهتمام المواطنين بالتعرف على ما جاء به”.
 
وتابع: “كأن المسؤولين المصريين يحفظون كتالوجًا عن أسلوب كتابة البيانات ولا يريدون الخروج عنه إطلاقًا”.

من جانبهم قالت النائبة هالة أبو السعد، عضو مجلس النواب، أن طريقة إلقاء المهندس شريف إسماعيل لبيان الحكومة لم تكن مرضية على الإطلاق، مشددة على أن طريقته فى الإلقاء قديمة وارتكزت على الطرق التقليدية، ولم تكن مختلفة عن الحكومات السابقة.

وأشارت النائبة، في تصريحات صحفية، إلى أنها ستقيم بيان وبرنامج الحكومة خلال الأيام القادمة، وبعدها ستتخذ قرارها بالموافقة عليه من عدمه، مشددة على أنه يجب أن يضمن البرنامج كل ما يتعلق بالمواطن المصري البسيط، ويعمل على رفع الحالة الاجتماعية والاقتصادية له.

وقال الدكتور عبدالرحمن عاصم، أستاذ الإعلام السابق بكلية الإعلام بجامعة الأزهر السابق والباحث بجامعة إسطنبول، إن الحكومات تمتنع عن شعوبها في النظم التي تنعدم فيها الشفافية بين السلطة والشعب وحين يرى النظام نفسه فوق الشعب لا راعيا لمصالحه ومسؤولا أمامه باطلاعه على ما قدمه ومستعدا للمحاسبة.

وأضاف عاصم في تصريح خاص لـ”رصد” أن منع جلسات مجلس النواب وبيان الحكومة من البث، هو محاولة لمداراة فضائح مجلس لم يأت بإرادة شعبية حقيقية، وقدم العديد من المواد الدسمة للسخرية في جلساته المعدودة.

وأوضح أن استمرار اذاعة جلسات البرلمان سيكون تأثيرها سلبيا على كل ما سيتخذه المجلس من قرارات، وقد أسهمت السوشيال ميديا بشكل مؤثر في إضعاف الدور الذي جاء من أجله هذا البرلمان المزور من خلال السخرية والكوميكس التي انتشرت بشكل واسع بين الشباب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020