شبكة رصد الإخبارية

بالصور.. تفاصيل 6 ساعات.. مدة اختطاف الطائرة المصرية

بالصور.. تفاصيل 6 ساعات.. مدة اختطاف الطائرة المصرية
أعلنت السلطتان المصرية والقبرصية، انتهاء عملية اختطاف الطائرة المصرية في مطار لارنكا، وتم القبض على المختطف، بعد تسليم نفسه طواعية.

أعلنت السلطتان المصرية والقبرصية، انتهاء عملية اختطاف الطائرة المصرية في مطار لارنكا، وتم القبض على المختطف، بعد تسليم نفسه طواعية.

اختطفت، اليوم الثلاثاء، طائرة تابعة لشركة “مصر للطيران”، بعد إقلاعها بقليل من مطار برج العرب، صباح اليوم، في طريقها لمطار القاهرة، وتم تحويل مسارها إلى مطار لارنكا في قبرص. الطائرة تحمل الرحلة رقم 181، وعلى متنها 55 راكبًا، من جنسيات مختلفة. هدد أحد الخاطفين قائد الطائرة بتفجير حزام ناسف لإجباره على تغيير مسار الطائرة.

– تداول الإعلام صورة لخاطف الطائرة، وادعى أنها تخص الدكتور إبراهيم سماحة، الأستاذ بجامعة الإسكندرية بكلية الطب البيطري، ثم تبين أن “سماحة” أحد المختطفين على متن الطائرة وليس له علاقة بالاختطاف.

أعلنت بعدها الإذاعة القبرصية هوية المختطف الحقيقي للطائرة، ويدعى سيف الدين مصطفى، وهو أستاذ تاريخ ويسكن بمنطقة الضاهر في القاهرة.

وفي أول تصريح من الجانب القبرصي، شكك في وجود متفجرات على متن الطائرة المختطفة، واستبعد أن يكون العمل إرهابيًا، مشيرًا إلى أن دوافع عملية الاختطاف تبدو شخصية.

وذكرت صحيفة “هآرتس”، أن السلطات “الإسرائيلية” أرسلت عددًا من المقاتلات، بمجرد تغيير مسار الطائرة المصرية، لحماية المجال الجوي والتأكد من خروجها عن مجالها، وعادت المقاتلات لقاعدتها بمجرد الابتعاد عن الأجواء “الإسرائيلية”.

وبعد استقرار الطائرة في مطار قبرص بنحو ساعتين، أعلنت السلطات المصرية أنه تم إطلاق سراح ما بين 30 و40 راكبًا من الطائرة المصرية المخطوفة، وتبقى طاقم الطائرة، وعدد من الركاب مع المختطف.

ثم تلى ذلك، الإفراج عن 5 ركاب جدد من الطائرة المصرية المختطفة التي أجبرت على الهبوط في مطار لارنكا بقبرص.

وتداول عدد من المواقع، صورًا لمختطف الطائرة يظهر فيها مرتديًا حزامًا، يزعم أنه ناسف، مهددًا بتفجيره ومطالبًا بالتزود بالوقود والتوجه إلى أحد مطارات تركيا، وأبدت السلطات القبرصية حينها استعدادها لاقتحام الطائرة.

وفي هذه الأثناء، ألقت قوات الأمن القبض على 3 ركاب، في مطار القاهرة، ادعت الاشتباه في علاقة بينهم وبين مختطف الطائرة المصرية.

تمكن 3 أشخاص من المحتجزين داخل الطائرة المصرية التابعة لشركة “مصر للطيران” بمطار لارنكا بقبرص، من الهروب عبر قمرة  قيادة الطائرة.

أعلنت السلطات القبرصية، خروج مختطف الطائرة، رافعًا يديه، وأن الحزام الذي كان يرتديه لم يكن ناسفًا وإنما حزام طبي خدع به طاقم الطائرة والركاب لتنفيذ خطته، وأعلن التليفزيون المصري أيضًا القبض على مختطف الطائرة وانتهاء العملية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية