شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تعرَّف على آخر ما كتبته فاطمة ناعوت قبل تأييد حبسها 3 سنوات

تعرَّف على آخر ما كتبته فاطمة ناعوت قبل تأييد حبسها 3 سنوات
قررت محكمة جنح مستأنف السيدة زينب، برئاسة المستشار أحمد سمير، والمنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة، اليوم الخميس، رفض الاستئناف المقدم من شريف أديب، دفاع الكاتبة فاطمة ناعوت، على حكم حبسها 3 سنوات بتهمة ازدراء الأديان

قررت محكمة جنح مستأنف السيدة زينب، برئاسة المستشار أحمد سمير، والمنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة، اليوم الخميس، رفض الاستئناف المقدم من شريف أديب، دفاع الكاتبة فاطمة ناعوت، على حكم حبسها 3 سنوات بتهمة ازدراء الأديان، لوقف التنفيذ وتأييد حكم أول درجة، وشهدت الجلسة تغيب الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت ودفاعها عن حضور الجلسة.

وعاقبت محكمة جنح الخليفة، برئاسة المستشار محمد الملط، في وقت سابق، الكاتبة فاطمة ناعوت بالحبس لمدة ثلاثة سنوات وغرامة مالية قدرها 20 ألف جنيه؛ لاتهامها بازدراء الدين الإسلامي.

وقالت فاطمة ناعوت، خلال منشور لها على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “أكبر مشكلة في شخصيتي أنني لا أقتل الذباب ولا أُبيد الصراصير. ليتني كنت أقدر”، وأضافت باللغة الإنجليزية بعد استخدامها هاشتاج “مصر”: “في طريقي إلى كندا”.

وكانت قد كتبت -على صفحتها على “فيس بوك”-: “في الطريق إلى تورونتو-كندا للتكريم والمشاركة في المؤتمر المصري الكندي الأول حول مستقبل مصر. أسعد بلقاء قرائي وأصدقائي في كندا بعد ساعات. اللهم نعوذ بك من وعثاء الطريق ومشقة السفر وخطف الطائرات”.

يذكر أن نيابة السيدة زينب، برئاسة المستشار أحمد الأبرق، أحالت “ناعوت” إلى محكمة الجنح، وواجهتها بارتكاب جريمة ازدراء الإسلام والسخرية من شعيرة إسلامية وهي “الأضحية”، من خلال تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

ونفت الكاتبة الصحفية أمام النيابة، أن يكون هدفها هو ازدراء الدين، موضحة أن تناولها القضية غير مخالف للشريعة الإسلامية من وجهة نظرها، وأكدت أن ذبح الأضحية يعد نوعًا من الأذى الذي يحمل “استعارة مكنية”، وأن ذلك كان على سبيل الدعابة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية