شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. تقرير ألماني عن انتهاكات الشرطة المصرية

بالفيديو.. تقرير ألماني عن انتهاكات الشرطة المصرية
بثت القناة الألمانية الأولى تقريرا مصورا استعرض شهادات لمجموعه من الأفراد تعرضوا للتعذيب على يد الشرطة المصرية، وكشفوا عن العديد من أساليب التعذيب التي تقوم بها الشرطة ضد المعتقلين

بثت القناة الألمانية الأولى تقريرا مصورا استعرض شهادات لمجموعة من الأفراد تعرضوا للتعذيب على يد الشرطة المصرية، وكشفوا عن العديد من أساليب التعذيب التي تقوم بها الشرطة ضد المعتقلين، في الوقت الذي تثور فيه قضية الطالب الإيطالي، جوليو ريجيني، حيث تدور شكوك بتورط الشرطة المصرية بتعذيبه حتى الموت، وذلك بحسب مصادر صحفية.

وقال أحد المعتقلين السابقين ويدعى صفوت نسيم، إنه احتجز ستة أيام في قسم للشرطة دون أي اتهام مع ابنه ومنع عنه الدواء علما بأنه مصاب بمرض السكري واضطر لدفع مبالغ مالية كبيرة للشرطة من أجل نقله في الزنزانة المكتظة إلى قرب الباب لاستنشاق الهواء.

وقال صحفي اعتقل سابقا، إن “مصر في الأصل بوليس ظهر داخله دولة، والدولة الحقيقية هي عبارة عن الشرطة والمخابرات والجيش، أما الشعب فجزء صغير من هذه الدولة”.

وأشار أحدهم إلى أن ضابط شرطة خلال التحقيق معه وضع فوهة المسدس الخاص به على رأسه وشتمه، وقال له “أنا أملك أوامر بقتلك”، لافتا إلى أنه قام بالضغط على الزناد ثلاث مرات للإيحاء بأنه سيطلق النار ويقتله فعلا.

وتحدث طبيب مصري في التقرير عن الشتائم التي توجهها الشرطة للأطباء خلال عملهم، وقول أحد أفراد الشرطة لطبيب: “نحن الأسياد وأنتم مجرد عبيد”.

وكشف الطبيب عن نوعية الإصابات جراء تعذيب المعتقلين على يد الشرطة في القسم المجاور له ويقول: “بعض الأشخاص يصل للمستشفى بجروح قطعية نتيجة استخدام السكاكين في التعذيب، وبعضهم يصل حاملا أذنه المقطوعة في يده وآخرون أنوفهم مقطوعة”.

وقال معتقل سابق خلال التقرير، إن حجم الانتهاكات التي ترتكبها الشرطة المصرية في عهد عبدالفتاح السيسي، بلغ مستويات كبيرة أكثر من عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) return; js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = “//connect.facebook.net/en_GB/sdk.js#xfbml=1&version=v2.3”; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

“مصر وجهازها الأمني …حكاية فريدة عن السلطة والإذلال والخوف”

التلفزيون الالماني والقناة الاولي الرسمية في تقرير صحفي خطير عن عنف الشرطة في مصر بعنوان “مصر وجهازها الأمني …حكاية فريدة عن السلطة والإذلال والخوف”قامت القناة الاولي الألمانية بعرض برنامج عن عنف الشرطة المصرية وانتهاكاتها غير المسبوقة تحت حكم الرئيس السيسي كما ذكرت القناة واستعرضت القناة بعض حالات التعذيب في أقسام الشرطة مثل حالة المواطن صفوت نسيم الحائز علي الجنسية الالمانية والذي تم احتجازة اكثر من ستة أيام في القسم دون أي اتهام والاعتداء الجسدي عليه وعلي ابنه ومنع الدواء عنه داخل الحجز وكذلك حالات تعذيب لصحفيين شباب كان كل ذنبهم هو تأدية عملهم.. وابرزت القناة الألمانية الاولي ايضا حالات اعتداء رجال الشرطة في مصر علي الاطباء داخل مستشفيات مصر ومن ابرز ما أكدته القناة في تقريرها الذي اقترب من العشرة دقائق:-عنف الشرطة المصرية وتعذيبها للمواطنين اصبح روتين يومي-ان انتهاكات الشرطة المصرية وعنفها لا يسبق له مثيل تحت حكم الرئيس وقائد الجيش الاسبق الجنرال السيسي-الشرطة المصرية تتميز بالفساد والانتهاكات والبطش لكن أسوأ مافي الموضوع هو العنف والتعذيب -مصر ليست دولة بوليسية…مصر في الاصل بوليس ثم ظهر داخله دولة والدولة الحقيقية هي عبارة عن الشرطة والمخابرات والجيش اما الشعب فجزء صغير من هذة الدولة-دولة مبارك العميقة متغلغلة في الجهاز الشرطي و شبكة فاسدة من رجال الشرطة والسياسيين وكبار الموظفين الحكوميين-الشرطة المصرية في الاقسام لا تمنع العنف بين المساجين بل تحرض عليه -العنف والفساد والانتهاكات مشكلة الشرطة المصرية والحقوقيون يتحدثون عن عمليات تعذيب ممنهجة-التلفزيون الالماني كان يتطلع بشغف لرد الداخلية المصرية علي هذة الاتهامات لكن وزارة الداخلية المصرية لم ترد علي أي من هذة الاسئلة.مترجم للعربية #أحرار_النمسا #مصر#التلفزيون_الالماني#انتهاكات_الشرطة_المصرية#حقوق_الانسان

Posted by Ahrar-أحرار النمسا on Tuesday, 5 April 2016



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020