شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تعرف على تفاصيل برنامج زيارة الملك سلمان لمصر

تعرف على تفاصيل برنامج زيارة الملك سلمان لمصر
يبدأ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز اليوم زيارته الرسمية الأولى إلى مصر التي وُصفت بـ "التاريخية"، وتستمر عدة أيام، وستكون زاخرة بالاتفاقات التي من شأنها تعزيز العلاقات بين البلدين.

تنطلق اليوم  الخميس زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز إلى مصر التي وُصفت بـ “التاريخية”، وتستمر عدة أيام، وستكون زاخرة بالاتفاقات التي من شأنها تعزيز الاقتصاد المصري والعلاقات بين البلدين.

عبد الفتاح السيسي، سوف يكون في استقبال خادم الحرمين في مطار القاهرة، ليستهل الملك زيارته بمحادثات مع السيسي، تتناول موضوعات سياسية مهمة، فضلاً عن التعاون الاقتصادي بين البلدين.

واستقبلت القاهرة أمس الأربعاء وفداً يضم أكثر من 120 مسؤولاً سعودياً ضمن الاستعدادات لاستقبال الملك سلمان، بترتيبات مُدققة، للإشراف على الترتيبات النهائية لجدول الزيارة، التي تلقى اهتماماً رسمياً وإعلامياً وشعبياً غير مسبوق.

ومن المقرر أن يتفقد خادم الحرمين الشريفين عدة مشروعات إنمائية بتمويل سعودي في مناطق عدة في مصر، وسيرافقه السيسي في بعض جولاته. فضلا عن توقيع عدة اتفاقات وبروتوكولات بين البلدين، ولزيارة الملك سلمان لمصر جانبان أحدها اقتصادي والآخر سياسي.

وقال مسؤول سياسي في تصريحات صحفية اليوم الخميس، إن تلك الزيارة ستشهد محادثات على مستوى القمة، وبين كبار المسؤولين في الدولتين، حول القضايا الإقليمية المهمة، مثل سوريا والعراق وليبيا واليمن والدور الإيراني في كل تلك الملفات.

وأضاف: “من المنتظر أن تشهد المحادثات طرح وجهتي نظر البلدين إزاء التعامل مع تلك الملفات والتدخلات الدولية والإقليمية في المحيط العربي، علماً بأن مصر والسعودية متفقتان على ضرورة الحفاظ على وحدة دول الإقليم”.

وتابع: “من الأمور المهمة في تلك الزيارة أنها تدحض أي حديث سلبي عن العلاقات بين القاهرة والرياض، فجدول الزيارة وجولات الملك في مصر، ستُظهر عمق العلاقات بين البلدين”.

أما على الصعيد الاقتصادي، فمن المقرر أن يشهد خادم الحرمين الشريفين وعبد الفتاح السيسي مراسم التوقيع على 24 اتفاقاً ومذكرة تفاهم تم ترتيبها في إطار مجلس التنسيق المصري- السعودي، الذي يعقد اجتماعه السادس بالتزامن مع الزيارة.

وسيوقع الصندوق السعودي للتنمية مع وزارة التعاون الدولي 12 اتفاقاً ومذكرة تفاهم تتعلق بمشروعات للتنمية في شبه جزيرة سيناء بقيمة تصل إلى نحو 1.5 بليون دولار، من بينها مشروع إنشاء جامعة الملك سلمان بن عبدالعزيز في مدينة الطور في جنوب سيناء، بتكلفة تصل إلى نحو 300 مليون دولار، وهي الجامعة التي يُنتظر أن تُفتتح في 2018.

وقال مصدر مسئول إنه يجري الترتيب لزيارة الملك لمدينة الطور، بمرافقة السيسي من أجل وضع حجر الأساس لجامعة “الملك سلمان بن عبدالعزيز”.

وتشمل المشاريع التي تمولها السعودية في سيناء أيضاً مشروعات تدشين طرق وتجمعات سكنية وزراعية وخدمية في سيناء، كما سيتم توقيع اتفاق لتطوير مستشفى قصر العيني، بتمويل سعودي.

وانطلقت في القاهرة أمس الأربعاء أعمال اللجنة المشتركة المصرية السعودية برئاسة وزيري التجارة في البلدين طارق قابيل وتوفيق فوزان، وحضور عشرات من كبار رجال الأعمال في البلدين، ضمن تحضيرات زيارة خادم الحرمين، والتي ناقشت زيادة الاستثمارات السعودية في مصر، وتعزيز حركة التجارة بين البلدين، تنفيذاً لتوجيهات الملك سلمان بدعم مصر في مجال الاستثمار. وبحثت الاجتماعات تذليل العقبات الجمركية والضريبية من أجل تحقيق هذا الهدف.

ومن المنتظر أن يزور خادم الحرمين الشريفين الأزهر الشريف، حيث يستقبله شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب وأعضاء هيئة كبار العلماء.

وصرح وكيل مشيخة الأزهر عباس شومان أمس الأربعاء بأن الملك سلمان سيتفقد خلال زيارته للأزهر أعمال الترميمات التي تتم في الجامع الأزهر وبعض المشروعات الأخرى التي تُنفذ بنفقة سعودية، لافتاً إلى أن السعودية نفذت ترميماً شاملاً للجامع، وترميماً للمشيخة القديمة، فضلاً عن إنشاء مبنى لقناة الأزهر وتطوير مطبعة المصحف، كما تكفلت المملكة بإنشاء مدينة كبرى للبحوث الإسلامية للطلاب الوافدين، وإنشاء بعض المباني السكنية في المدينة الحالية، إضافة إلى إنشاء عدة مبان لتوسعة كليات في الجامعة.

وقال شومان: “كل هذه المشروعات تمت وتتم بنفقة سعودية، تنفيذاً وإشرافاً، ويُسعدنا تفقد الملك سلمان لتلك الأعمال”.

كما يزور خادم الحرمين الأحد المقبل مقر البرلمان، في زيارة هي الأولى له للبرلمان.

وقال وكيل البرلمان سليمان وهدان إنه “من المُحتمل أن يُلقي خادم الحرمين خطاباً في البرلمان خلال تلك الزيارة التاريخية والاستثنائية التي تأتي تجسيداً حقيقياً للعلاقات القوية بين البلدين”، واصفاً الملك سلمان بأنه “قامة وقيمة عربية كبيرة”.

ومن المنتظر أن يتفقد الملك سلمان بعد زيارة البرلمان في وسط القاهرة أعمال تطوير مستشفى قصر العيني الفرنسي التي تتم بتمويل سعودي.

وتفقد وفد من رئاسة الجمهورية ومسؤولين سعوديين مبنى البرلمان من أجل وضع اللمسات النهائية لاستقبال الملك بمراسم رسمية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020