شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فيديو.. إعلاميو “التوك شو” يؤيدون تصعيد النقابة والصحف تلتزم

فيديو.. إعلاميو “التوك شو” يؤيدون تصعيد النقابة والصحف تلتزم
أعلن مذيعو برامج "التوك شو"، أمس، التزامهم بقرارات الجمعية العمومية للصحفيين وتأييدهم لها، كما أعلن رؤساء تحرير الصحف ذلك، وظهر هذا في منشتات الصحف اليوم المطالبة بإقالة وزير الداخلية، وظهر فيها الوزير بصورة نيجاتف

أعلن مذيعو برامج “التوك شو”، أمس، التزامهم بقرارات الجمعية العمومية للصحفيين وتأييدهم لها، كما أعلن رؤساء تحرير الصحف ذلك، وظهر هذا في منشتات الصحف اليوم المطالبة بإقالة وزير الداخلية، وضهر فيها الوزير بصورة نيجاتف، وأعلنت الصحف في صفحتها الأولى التزامها بقرارات الجمعية العمومية.

الإبراشي: أجهزة الدولة بتلعب بالنار

وقال الإعلامي وائل الإبراشي، إن مشاركة بعض المواطنين من الشعب المصري في محاصرة نقابة الصحفيين هي محاولة للوقعية بين نقابة الصحفيين وبين الشعب المصري.

وعلق “الإبراشي”، خلال برنامج “العاشرة مساءً”، المذاع على فضائية “دريم”، قائلًا: “لو الدولة المصرية هتوقع الصحافة وتعمل على تحويل نقابة الصحفيين لعدو للمجتمع المصرية يبقى الكلام ده يعمل على إشعال فتنة قادمة”.

وتابع الإبراشي قائلًا: “لا يوجد في مصر أحد يسعى إلى إشعال الصدام وإشعال الفتن بين الشعب المصري وبين الداخلية ونقابة الصحفيين.

وأشار الإبراشي إلى أن هناك بعض أجهزة الدولة المصرية تلعب بالنار مع نقابة الصحفين في الأزمة الحالية والعمل على التصعيد.


القرموطي: قرارات الجمعية العمومية على رأسي

وتضامن الإعلامي جابر القرموطي مع قرارات الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، وأهمها عدم نشر اسم وزير الداخلية، والاكتفاء بنشر صورته “نيجاتيف”.

وقال القرموطي، في برنامجه “مانشيت” المذاع على فضائية “أون تي في”: “قرارات الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين سيتم تنفيذها.. على رأسي من فوق”.

وأضاف “من حق الصحفيين الانتصار لكرامتهم.. هؤلاء غلابة ولا يملكون من الدنيا إلا قوت يومهم”.

ابراهيم عيسى: المعركة طويلة

وأشاد الإعلامي إبراهيم عيسى، بقرارات الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، قائلًا: “الرعب اللي عايزين يبثوه في نفوسنا مش هيحصل”.

وأضاف عيسى، خلال برنامجه “لدي أقوال أخرى”، على إذاعة “نجوم إف إم”، مساء أمس الأربعاء، “المعركة طويلة، إحنا عايزين نبقى دولة ديمقراطية حرة، وكرامة مواطنيها فوق أي اعتبار”.

وقال عيسى، إن المواطن المصري لا يريد إلا العيش الكريم من صحة وتعليم جيد، منتقدًا أوضاع الدولة من الناحية الاقتصادية والتجارية والصناعية، مضيفًا “إحنا في وضع صعب ويستدعي منا أن نكون مع بعض لهدف واحد، وهو صناعة وطن عظيم”.

خالد تليمة: منظرنا زبالة أمام العالم

وشن الإعلامي خالد تلمية، هجومًا حادًا على المسؤولين في الدولة؛ بعد سماحهم لـ”بلطجية” بالتظاهر في محيط نقابة الصحفيين، خلال اجتماع عمومية النقابة، أمس الأربعاء، والتعدي على الصحفيين، دون منعهم من ذلك.

وقال “تليمة”، في برنامج “صباح أون” المذاع على قناة “أون تي في”: “مشهد البلطجية بائس، وما فعلوه في غاية السفالة، عشان البلطجية تعتدي وتسب الصحفيين وهم محميين من الشرطة، وواخدين تصريحات من الداخلية، لكبت الصحفيين”، متسائلًا: “مين اللي جايبهم، وهل من الحكمة السياسية إنك تجيب الكبريت جنب النار؟!”.

وأضاف “تليمة”، “مفيش تصريح ولا احترام للقانون، ومنظرنا زبالة أمام العالم، وأنا عارف أن البلطجية ضحايا استغلال قهرهم وفقرهم، لكن دا مش منظر، عيب دا، مشهد بائس للي صنعه ووافق عليه واعتمده كحل، وأنا مشفق عليهم، واللي بيلجأ للحلول دي بيبقى في ورطة كبيرة، الموضوع أكبر من الداخلية ورئاسة الوزراء، وشريف إسماعيل مش عارف يعمل حاجة ومش في إيده حاجة، والموضوع عند الرئيس”.

وتابع: “منظرنا وحش في كل حتة، والأزمة بتكبر كل شوية، ولازم الرئيس يتدخل”.

محمد السيد: رسالة إنذار لكل مؤسسات الدولة

وأشاد الكاتب الصحفي محمد السيد صالح، رئيس تحرير جريدة “المصري اليوم”، بالقرارات التي صدرت عن اجتماع أعضاء الجمعية العمومية بنقابة الصحفيين، متابعًا: “قرارات تصعيدية، وكان هناك توافق عليها خلال اجتماع رؤساء تحرير الصحف لسرعة حل الأزمة”.

وأضاف “صالح”، في تصريح صحفي، أن تلك القرارات تعطي رسالة إنذار لكل مؤسسات الدولة، موضحًا أن القرارات راعت مخاوف بعض الصحف وحساسيات الجرائد الرسمية وأن القرارات قابلة التنفيذ في معظمها.

مجدي الجلاد: ملتزم بقرارات الجمعية العمومية

وأعلن الكاتب الصحفي مجدي الجلاد، عن تأييده والتزامه بقرارات الجمعية العمومية بنقابة الصحفيين، مضيفًا “نقابة الصحفيين أهم من بيتي وملتزم بقرارات عموميتها”.

وأضاف “الجلاد”، في تصريح صحفي، أن نقابة الصحفيين عندما تدافع عن حرية الرأي والتعبير لم تدافع عن أعضائها فقط ولكنها تدافع عن حق المجتمع في صحافة حرة، موضحًا أن المواطن المصري سواءً يدري ذلك أم لا يدري فالصحافة هي ملك له وتدافع عن حقوقه.

وأشار الجلاد، إلى أن الجمعية العمومية تطالب بألا يكون على رأس الصحفيين ريشة، وإنما على رأس المواطن المصري ريشة حرية الرأي والتعبير، مطالبًا بمعالجة سياسية لهذه الأزمة.

وشدد “الجلاد”، على أنه ليس من مصلحة أي طرف من الطرفين أن تتصاعد المواجهة بين نقابة الصحفيين ووزارة الداخلية، مقترحًا تشكيل لجنة حكماء تضم أطرافًا من الحكومة المصرية وعددًا من شيوخ مهنة الصحافة والشخصيات العامة التي يشهد لها بالنزاهة وأن تكلف هذه اللجنة بالوصول لحل يرضي الطرفين ويحفظ لمهنة الصحافة حقوقها وكرامتها ويحفظ أيضًا للدولة عدم تصاعد الأزمة ودخول الصحفيين في مواجهة مع الدولة، وأنه ضد ذلك.

ولفت “الجلاد”، إلى أنه يجب أن تلتزم الحكومة والجماعة الصحفية بما تخرج به هذه اللجنة من قرارات، وأنه يجب أن تنتهي من عملها قبل الثلاثاء المقبل.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية