شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نادر فرجاني يكتب: عن الخديو اسماعيل المحدث

نادر فرجاني يكتب: عن الخديو اسماعيل المحدث
يأبى السلطان البائس إلا أن يعيد مخازي واحد من حكام الملكية الذين جروا الخراب على مصر بالإسراف في الاقتراض.

يأبى السلطان البائس إلا أن يعيد مخازي واحد من حكام الملكية الذين جروا الخراب على مصر بالإسراف في الاقتراض. 

هذه، الصفقة تحمل سعب مصر، على الاقل، 250 مليار جنيه، أي ربع تريليون، أخرى يبتلي بها السلطان البائس الشعب المصري في تركته البغيضة من الديون الخارجية التي سيتحمل عبء سداها، مع فوائدها، المصريون من الأجيال الحالية والمستقبلية. 

الأسوأ أن الصفقة مشبوهة بالغرض ولا تتوخى المصلحة العامة، فكما يبين موضوع أعدت نشره سابقا، هذه الصفقة، المبالغ في قيمتها سواء بالمقارنة باتفاق سابق أو ببدائل إنتاج الطاقة الكهربائية الأمنة الأخري، في دولة لا تستطيع إخماد الحرائق التي تدمر قلب عاصمتها، وليست إلا رشوة اعتذارية من السلطان البائس لروسيا بوتين، وشراء لمشروعية دولية من الاتحاد الروسي لنظام حكم تتآكل شرعيته الشعبيةُ باطراد.

الإسراع بالصفقة مطلوب من باب التغطية على كارثة أخرى جرها الحكم العسكري على مصر بإخراج السد العالي من منظومة إنتاج الطاقة الكهربائية بتنازله عن حقوق مصر في مياه النيل، ولعلكم لاحظتم كيف نهر السلطان البائس وزير الكهرباء علنا لتهوره بكشف المصيبة عرضا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية