شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“السوبر جيت” السوهاجي.. خدمة لا تعرف قواعد السلامة والراحة

“السوبر جيت” السوهاجي.. خدمة لا تعرف قواعد السلامة والراحة
يعاني المسافرون من أهالي محافظة سوهاج من أتوبيسات إحدى شركات النقل البرى (السوبر جيت) , والذى من المفترض ان يخضع لرقابة وإشراف وزارة النقل والمواصلات بنظام السيسي.

يعاني المسافرون من أهالي محافظة سوهاج من أتوبيسات إحدى شركات النقل البرى (السوبر جيت) , والذى من المفترض ان يخضع لرقابة وإشراف وزارة النقل والمواصلات بنظام السيسي.

وكشف أحد المواطنين عن حالة التدهور التى وصلت إليها اتوبيسات النقل العام والخاص وإفتقادها لأبسط معايير الأمن والسلامة على الرغم من إرتفاع اسعار تذاكرها التى تبدأ من 120 إلى 150 جنيه للمقعد الواحد من سوهاج للقاهرة أو لمحافظات أخرى كالغردقة وسفاجا وشرم الشيخ وأسوان.

وروى رحلة المعاناة التي شهدها أثناء مغادرته سوهاح فى إحدى الرحلات المتجهة للقاهرة بالطريق الصحراوى الغربي، حيث إنفجرت إحدى طارات الحافلة وتبين بعد ذلك عدم وجود إطار إحتياطى، الأمر الذى إنزعج منه ركاب الأتوبيس ودخولهم فى سجالات ونقاشات حادة مع قائد الأتوبيس ومساعده، حتى تم إستدعاء حالة اخر وإنتظاره لأكثر من ساعة ونصف حتى وصوله وسط إرتفاع درجة حرارة الجو .

وأضاف محمد سلام  أحد ركاب هذة الرحلة، أن العديد من حافلات السوبر جيت أو الـ vip اصبحت كُهنة وفى حالة يُرثى لها حيث الكراسى الممزقة ووجود بعض النوافذ الزجاجية المشروخة وصوت الموتور المزعج الذى يهز اركان الأتوبيس، فضلا عن إنعدام النظافة من الداخل وإنتشار الأتربة وأوجه الإتساخ الموجودة بكراسى وستائر الأتوبيس، إضافة إلى تعطل تكيف الهواء فى كثير من الأحيان .

وأوضح احمد لطفي، محاسب بإحدى الشركات بالقاهرة ودائم السفر، أن مستوى خدمة أتوبيسات الصعيد التابعة للشركات السياحة لا تخدم المجال السياحى على المستوى المطلوب وخاصة بعد تدهور مستوى السياحة فى عهد الإنقلاب القائم، والمفترض ترويجه وتنشيطه بدءأ من وصول الأفواج السياحية عبر مطارات الصعيد وحتى الأماكن السياحية الموجودة بسوهاج كعرابة أبيدوس ومقبرة أم القعاب ومناطق الحووايش والديابات السياحية وغيرها فى المحافظات الأخرى.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020