شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ملهم الجندي..الثائر العائد

ملهم الجندي..الثائر العائد
ملهم الجندي اسم قد لا يكون تكرر كثيرا وقد لايكون مألوفا في مصر ولكن في حمص فإن ملهم علما من أعلام الثورة والنضال ،ترك جدة مكان...

ملهم الجندي اسم قد لا يكون تكرر كثيرا وقد لايكون مألوفا في مصر ولكن في حمص فإن ملهم علما من أعلام الثورة والنضال ،ترك جدة مكان إقامته وسافر لحمص موطنه  حيث الثورة .

استقر هناك لقرابة الشهر مع الثوار في قلب حمص وعاد منها ليكون لرصد  هذا الحوار معه :

من هو ملهم الجندي ؟
ملهم الجندي شاب من مدينة حمص، مهندس إتصالات و شبكات، عضو في المجلس الوطني السوري و أعمل على دعم الثورة السورية بكامل ما أملك من إمكانيات متواضعة.

متى تركت جدة ونزلت على حمص ؟
كان تاريخ السفر من جدة إلى لبنان بتاريخ 10-2-2012 ، ولكن لصعوبة الطريق و صعوبة الوصول إلى حمص فقد وصلت لحمص بتاريخ 16-2-2012.


أنت أصبت برصاص القناصة في حمص كيف كان ذلك ؟وماذا حدث بعدها ؟

أصبت بطلق ناري بتاريخ 24-2-2012 في منطقة كرم الزيتون أثناء تجهزينا للمظاهرات في تلك الجمعة. تم نقلي إلى مشفى ميداني قريب لمنطقة كرم الزيتون ، قاموا بالإسعافات و الإجراءات الأولية، الإصابة لم تكن خطره للغاية لنقلي خارج سوريا، و لكن عندما خرجت من حمص إلى لبنان بتاريخ 6-3-2012 إضطررت للقيام بعملية جراحية نظرا لإلتهاب الجرح.

كيف كنتم تحصلون على المساعدات الإنسانية (طبية وغذائية ) ؟
أغلب المساعدات تكون مساعدات مادية من الخارج للداخل ، ثم نستطيع شراء بعض المعونات الغذائية للشعب و للثوار. في بعض الأحيان يتم توصيل معونات غذائية أو طبية من المحافظات الأخرى أو عن طريق الخطوط البرية الحدودية.

صف لنا الحياة اليوميةهناك .كيف كانت تسير الأمور؟
الحياةاليوم صعبة للغاية، أصوات القصف تسمع يوميا في جميع المناطق و يكون القصف مركزا على بابا عمرو و على بعض الأحياء الأخرى مثل باب الدريب، جب الجندلي، حي الرفاعي ….الحياة اليومية لأغلب العوائل هي البقاء في المنازل لأغلب الأسر و عدم الخروج إلى للضرورى القصوى خوفا من نيران قناصة الأسد اللتي تعمل بشكل دوري على مدار الساعه لإرعاب الأهالي المدنين.

ماهي أصعب اللحظات التي كانت تمر عليكم؟ 
عندما نسمع بكاء الأطفال و إحتياجاهم للدواء و الأطباء أيضا عندما كان  يتعرض الحي لهجوم همجي من قبل الشبيحة فنضطر للهروب .

كيف يكون الوضع ليلا في حمص؟
نسبيا هادئ بدون قصف، ولكن القناصه متمركزون و يعملون 24ساعه ، و غالبا ما يطلقون النار ليلا لإخافة الأهالي و الأطفال و لإثبات أن رجال الأسد هنا .

بخصوص الأطفال كيف يذهبون للدراسة في ظل الأجواء هذه؟
في حمص لم يذهب أي طفل أو طالب جامعي إلى مدرسته منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

متى يهجم الجيش يعنى هل لهم أوقات يبدأ بها القصف أم أنه 24 ساعة ؟ وأين يختبئ الأهالي أثناء القصف؟
القصف يبدأصباحا من السادسة فجرا مع إشراقة الشمس و حتى السادسة مساء مع غروب الشمس. أثناء القصف يلتزم الأهالي الأدوار السفلية أو القبو إن وجد و يبتعدون عن النوافذ الزجاجيه تمام.

الشبيحة ..هل يركزن على ثوار بعينهم أم أنهم يعتقلون أي معارضين؟ وكيف تتم عملية الإعتقال؟
الشبيحة لا دين لهم و لا هدف ولا مبدأ لهم، عملهم مزاجي غريب !! من الممكن أن يعتقلوا أي شخص يمشي في الشارع أمام مرأى أعينهم، و من الممكن أن يتركوا ناشطا مهم يمر من بين أيديهم بسبب جهلهم و غبائهم، أغلب عمليات الإعتقال تتم عن طريق حواجز الدولة المنتشره في أرجاء البلاد، بالإضافة عند وحود حملات مداهمات.

أين كنتم  تذهبون بجثث الشهداء ؟وكيف كنتم تدفنوها؟
أغلب الجثث يتم دفنها بالمقابر ، ولكن في بعض الأحياء كنا نستخدم الحدائق لدفن الشهداء لعدم إتساع المقابر!!

مؤخرا جرى استفتاء على الدستور .ألم يكن ضامن لكم بصدق عملية الإصلاح التي تعهد بها "الأسد"؟
في اليوم الذي كانت تجري فيه إستفتاءات في سوريا، كانت حمص و بابا عمرو و جب الجندلي و حي الرفاعي تدك بصواريخ الهاون و القناصه !! كيف لنا أن نذهب و نصوت على من قتلنا

المجلس الوطني يبذل جهود كثيفة لأجلكم فلأي مدى أنتم راضون عنه؟
الرضى كغطاء سياسي رضى مقبول نوعا ما ، ولكن مطالب ببذل جهد مضاعف لتسريع آلية العمل

بإستمرار القمع هل الثورة في طريقها لتكون مقاومة مسلحة ؟ ويتحول الشعب كله "لجيش سوري حر"؟ أو مثلا تأخذ مسار حرب العصابات ؟
يبدو أن الخيار الأول أسهل للطرح في هذه الظروف الطارئة الصعبه.

 كيف بتتعاملوا مع الشخص إذا ما اكتشفتم انه مدسوس ؟ وكيف تتعاملون مع الشبيح إذا وقع بين أيديكم ؟
نحتجزه في مكان خاص بالثوار، ثم نحقق معه لنأخذ منه معلومات عن خطط نظام الأسد، ثم نقايض عليه و نستبدله بعدد من المعتقلين من ضمن السجود الأسدية.

برأيكم كيف تتوحد صفوف المعارضة السورية بعد الانشقاقات الأخيرة؟
عندما يتوحد الهدف و تتوحد الرؤيا ستتوحد المعارضه.


وبالنسبة للبعثة العربية لأي مدى ساعدتكم ؟

لسنا سعداء للغاية، فلم تزود لنا هذه البعثة غير المزيد و المزيد من الشهداء دون أي مقابل أو دعم سياسي أو إغاثي .


لأي مدى أنتم راضون عن الدعم الشعبي العربي؟
نشعر بأن الشعوب تقف معنا ، ولكنا بحاجه للمزيد من الشعوب لدعمنا إغاثيا و للضغط على حكومات هذه الدول لدعمنا عسكريا لحمياتنا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020