شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“الأزهر”: العمليات ضد المسيحيين في سيناء لن تنال من وحدتنا

“الأزهر”: العمليات ضد المسيحيين في سيناء لن تنال من وحدتنا
أدان الأزهر الشريف بشدة عمليات الاعتداء التي تمت ضد الإخوة المسيحيين فى شمال سيناء، واستهدفت أرواح الأبرياء الآمنين وممتلكاتهم، مؤكدًا أن هذه جريمة فى حق المصريين جميعا.

 

أدان الأزهر الشريف بشدة عمليات الاعتداء التي تمت ضد الإخوة المسيحيين فى شمال سيناء، واستهدفت أرواح الأبرياء الآمنين وممتلكاتهم، مؤكدًا أن هذه جريمة فى حق المصريين جميعا.

 

وأكد الأزهر الشريف، فى بيان له، أن مثل هذه الأعمال الإرهابية الجبانة التى تستهدف زعزعة أمن واستقرار مصرنا العزيزة ووحدة الشعب المصرى لا تقوم بها إلا فئة باغية استحلت الأنفس التي حرمها الله، وتجردت من الإنسانية معرضةً عن التعاليم السمحة التى نادت بها جميع الأديان، بل وعن القيم والمبادئ الأخلاقية.

 

وطالب بيان الأزهر الشريف بالضرب من يدٍ حديدٍ على كل من تُسوِّل له نفسه العبث بمصر وأمنها وسلامة أبنائها، مؤكدًا دعمه الكامل وتقديره للجهود التى تبذلها القوات المسلحة فى مواجهة الإرهاب .

 

كما أكد الأزهر الشريف أن هذه الأعمال الإجرامية والمحاولات الخسيسة لن تنال من وحدتنا الوطنية التى تعتبر سر قوة مصر وبقائها، وفشل هذه الجماعات الإرهابية أمام قوة وصمود الشعب المصرى.

وكان أشخاص يشتبه في ارتباطهم بتنظيم الدولة، قد أطلقوا الرصاص على مواطن قبطي يدعى كامل أبو روماني، يقيم بحي الزهور فى مدينة العريش، فجر الجمعة، وأشعلوا النيران فى منزله، وهو القبطي السادس الذى يلقى حتفه في عملية إرهابية بشمال سيناء خلال أسبوعين.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية