شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

خبراء: مصنع لبن الأطفال تحول إلى مبنى فقط.. وتصريحات وزير الصحة فنكوش

خبراء: مصنع لبن الأطفال تحول إلى مبنى فقط.. وتصريحات وزير الصحة فنكوش
خرجت وزارة الصحة لتزف خبر اكتشاف مصنع لتصنيع لبن الأطفال، كانت قد نسيته، حيث خرجت وسائل الإعلام لتتحدث عن الاكتشاف العظيم، وعن أن مصر سوف تتوقف عن استيراد لبن الأطفال، في حين أكد خبراء أن المصنع تم إيقافه منذ عام 2005،

خرجت وزارة الصحة لتزف خبر اكتشاف مصنع لتصنيع لبن الأطفال، كانت قد نسيته، حيث خرجت وسائل الإعلام لتتحدث عن الاكتشاف العظيم، وعن أن مصر سوف تتوقف عن استيراد لبن الأطفال، في حين أكد خبراء أن المصنع تم إيقافه منذ عام 2005، بسبب سوء منتاجاته، وأنه الحديث عن استمرار العمل بالمصنع حتى الأن هو كذب، حيث تحول المصنع لمبنى فقط.

وزير الصحة: المصنع يوفر احتياجات السوق ويصدر

وقال الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان فى بيان له، إن هذا المصنع نقلة نوعية فى صناعة ألبان الأطفال فى مصر، نظرا لما يمتلكه من مقومات قادرة على الاكتفاء الذاتي من الألبان بل والتصدير أيضا، مشيرا إلى أنه منذ توليه الحقيبة الوزارية كان هناك مشكلة في توفيرألبان الاطفال، وتم التغلب عليها بالمناقصة الأخيرة والتي وفرت لمصر ألبان الأطفال بسعر مناسب وجودة عالية.

وأوضح وزير الصحة والسكان أن وجود مثل هذا المصنع فى مصر والذي تساهم فيه شركة “أكديما” الحكومية سيوفر الكثير، لافتا إلى قيام المصنع بإنتاج حوالى 35 مليون عبوة سنويا، مشيرا إلى أن استهلاك مصر حاليا لايتعدى الـ 18 مليون عبوة سنويا، أي سيكون لدينا فائض للتصدير بما يحقق مكاسب للدولة وإنهاء مشكلة لبن الأطفال بشكل نهائي.

وأشار إلى أن المصنع يقوم بتصدير إنتاجه حاليا من ألبان الأطفال للدول بالخارج ومنها دولة هولندا والتي تعتبر من أهم دول العالم في إنتاج ألبان الأطفال ويتم مراقبته بشكل دوري من الدول الأجنبية المستوردة لضمان تأكدهم من جودته، مؤكدا على أنه سيتم إلغاء جميع مناقصات ألبان الأطفال بوزارة الصحة بداية من العام القادم، وسيتم الاعتماد على إنتاج مصنع “لاكتو مصر”.

وأوضح الوزير أن المصنع ضخ إنتاجه فى السوق عام 2003 ثم توقف عن الإنتاج بالسوق المصرى وتم إيقاف التعامل معه منذ 2005، مشيرا إلى أن مصر استوردت خلال العام الماضي 18 مليون علبة لبن، وستنتهى هذه المناقصة خلال الـ 3 أشهر القادمة ثم سيسند لهذا المصنع إمداد وزارة الصحة باحتياجاتها.

المصنع تحول لمبنى فقط

وفي المقابل نفى الدكتور جمال الليثي، عضو غرفة صناعة الدواء باتحاد الصناعات، ادعاءات وزارة الصحة بشأن اكتشاف مصنع لألبان الأطفال، أمس، مؤكدا توقف المصنع منذ فترة.

وقال “الليثىي” -خلال مداخلة هاتفية على قناة “صدى البلد”، مساء الخميس- إن معلومات وزارة الصحة حول اكتشاف مصنع لألبان الأطفال بمصر منافٍ للحقيقية، مشيرا إلى أنه كان يوجد مصنع للألبان ولكن البيروقراطية قضت عليه.

وأضاف أن مبنى المصنع فقط هو الموجود حاليا، ولكنه مغلق، مشيرا إلى أن ألبان الأطفال موضوع كبير.. ولكي ننتج ألبانا لا بد أن يكون لدينا ثروة حيوانية قوية أولا.

تحذير من خطورة المصنع

وحذرت الشعبة العامة لأصحاب الصيدليات باتحاد الغرف التجارية، وزارة الصحة من تجاهل تاريخ مصنع الألبان الذىي أعلنت عن اكتشافه فجأة في السوق المصري، وطالبت الشعبة الوزارة بتوضيح الحقائق الغائبة فى القضية، متعجبة من إعلان الوزارة على لسان متحدثها الرسمي، أنه سيتم وقف استيراد الألبان وفتح المجال أمام المصنع المزعوم لتلبية احتياجات السوق المحلى من الألبان.

وفى هذا الإطار شدد الدكتور حاتم البدوي، سكرتير عام شعبة أصحاب الصيدليات باتحاد الغرف التجارية، على ضرورة إجراء الاختبارات المعملية والتحاليل اللازمة للتأكد من مدى صلاحية إنتاج مصنع ألبان الأطفال الذي اكتشفته الوزارة فجأة، كاشفا عن أن هذا المصنع سبق وأثيرت حوله موجة كبيرة من الانتقادات اللاذعة، وانتهت بوقف إنتاجيته خلال عام 2006.

وقف إنتاج المصنع

وأوضح البدوي، أن اللجنة العليا التي شكلتها وزارة الصحة برئاسة د. حاتم الجبلي وزير الصحة الأسبق، انتهت إلى قرار وقف إنتاج وتداول أحد منتجات الألبان المدعمة ” بيبى زان 1″، الذي كانت تنتجه هذه الشركة وتبيعه لوزارة الصحة بنحو 25 جنيها حيث تدعمه الدولة وتبيعه للمستهلك بنحو 3 جنيهات، وكشفت الوزارة وقتها عن أن منع التداول يأتي في إطار حرص الوزارة على صحة أطفال مصر وثرواتها البشرية.

وناشد سكرتير عام الشعبة العامة لأصحاب الصيدليات باتحاد الغرف التجارية، وزارة الصحة بتوخي الحذر واتباع الخطوات والإجراءات الدولية لمراقبة جودة الإنتاج قبل طرح هذه العبوات في الأسواق، مشددا على أن هناك حكم سابق فى 2009 صادر عن مجلس الدولة برفض تداول واستخدام لبن الأطفال “بيبى زان 1″، الذي تنتجه شركة لاكتو مصر لإنتاج الألبان وأغذية الأطفال.

وتساءل البدوي، لماذا تحاول الوزارة طمس الحقائق والتلاعب فيها؟، وتابع: “يجب على الوزارة أن تكشف الحقائق وتؤكد أن المصنع كان يعانى من أزماته وتم تداركها وإصلاح ما به من أخطاء، قبل أن يتم طرحه فى السوق حيث تعتمد الأسر المصرية على ألبان الأطفال فى إرضاع الصغار وهو ما يمس الأمن القومي”.

يذكر أن الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، قد أعلن في تصريحات إعلامية أمس أن مصنع “لاكتو مصر”، لصناعة اللبان الأطفال، يحظى بسمعة عالمية، وحصل على تكريم من رئيس جمهورية النمسا .

وأضاف مجاهد، أنه رغم مرر قطاع الدواء بأزمة كبيرة فى ألبان الأطفال لكنه لم تكن لدي الوزارة فكرة بوجود بهذا المصنع.

غياب الرؤية

وأعرب الدكتور مجدي مرشد، عضو لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، عن غضبه الشديد من تصريحات الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة، بخصوص اكتشاف مصنع “لاكتو” للألبان، والذى يصل إنتاجه لـ35 مليون عبوة سنوياً في حين أن استهلاك مصر ما يقرب من 18 مليون عبوة فقط.

وأكد مرشد، فe تصريح صحفي، أنه من غير المنطقى وجود مصنع ينتج 35 مليون عبوة سنوياً، فى حين اتجاه الدولة للاستيراد من الخارج لتلبية احتياجات السوق المحلي من ألبان الأطفال المدعمة.

وتابع “مرشد”: “شركة لاكتو مصر شركة سعودية مصرية تساهم فيها شركة الكعكي السعودية ومستثمرون مصريون بالخارج، أهمهم شخص مصرى عادل مقيم بالخارج وغادر إلى غير رجعة بعد إيقاف المصنع فى 2008 لوجود أكسدة فى بعض العبوات نتيجة سوء تخزين وهذا لا يستوجب اطلاقا اغلاق المصنع والمصنع معروف، وتحدثت بشأنه أكثر من مرة لحل أزمة الألبان فى أكثر من لقاء تليفزيونى وطالبت بإعادة تشغيله لحل الأزمة بدلاً من استيراد أكثر من 30 طن ألبان، وإهدار الكثير من العملة الصعبة وخلق الأزمات”.

واعتبر “مرشد” تصريح وزير الصحة باكتشاف المصنع، سوء إدارة وغياب الرؤية والإستراتيجية، بالإضافة إلى أن هناك مستفيدين من كل قرار سلبى، مشيراً إلى أنه فتح القضية منذ حوالى ما يقرب من 9 شهور، مستنكراً عدم معرفة الحكومة ممثلة فى وزارة الصحة بموقف المصنع.

وبحسب تأكيدات الدكتور مجدي مرشد، أن المصنع تم إغلاقه منذ عام 2008 حتى هذه اللحظة، وهو ما يخالف ما صرح به الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة باستمراره فى إنتاج 35 مليون عبوة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020