شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وقفة أمام ماسبيرو للمطالبة بمدنية الدولة

وقفة أمام ماسبيرو للمطالبة بمدنية الدولة
  نظم العشرات من أعضاء حركة علمانيون وحزب الجبهة الديمقراطية وشباب من الحزب المصرى الديمقراطي الاجتماعي وبعض الشيعة...

 

نظم العشرات من أعضاء حركة علمانيون وحزب الجبهة الديمقراطية وشباب من الحزب المصرى الديمقراطي الاجتماعي وبعض الشيعة المصريين وقفة احتجاجية أمام مبنى التليفزيون بماسبيرو ظهر اليوم السبت للمطالبة بمدنية الدولة وإنهاء فكرة الدولة الدينية .
 
ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "وطن علمانى يسع للجميع" و "المواطنة خط أحمر" ورددوا هتافات منها "مصر دولة للجميع مش للمرشد والقطيع" و "مصر ليك مصر ليا مصر دولة علمانية " و "مصر يا مرشد علمانية مصر يا مرسي علمانية" و "لا دينية ولا طائفية علمانية علمانية" و "لا للمادة التانية" و "تسقط مادة التمييز ".
 
ومن جانبه ، صرح أحمد سامر منسق حركة "علمانيون" لـ "رصد الإخبارية" أن الوقفة هدفها أن يتفهم الشعب أن العلمانية ليست ضد الدين وإنما هى طريقة للحكم المدني الذي تتبعه كل دول العالم المتحضر وترسيخ فكرة الدولة المدنية وتخويف الناس من الدولة الدينية، مؤكدا أن تجارب الدولة الدينية السابقة كلها انتهت بالفشل والحرب الاهلية .
 
وأشار إلى أن كل دول العالم تفصل الدين عن إدارة الدولة متخوفا من تجارب السودان والحرب الأهلية في لبنان والحوادث الطائفية في العراق وسوريا .
 
وفي سياق متصل أكد بهاء أنور محمد عضو الهيئة العليا بحزب غد الثورة والمتحدث الرسمي للشيعة المصريين أنهم تقدموا بمذكرة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة للمطالبة ببعض حقوقهم السياسية والدينية وحقهم في الاشتراك في اللجنة التأسيسية للدستور، وكذلك تعيين أعضاء من الشيعة في البرلمان والسماح بإنشاء دور عبادة خاصة بهم واعتراف الأزهر بالمذهب الشيعي والتوقف عن اضطهاد الشيعة ومضايقتهم وفصلهم من أعمالهم وأيضا إصدار قانون يجرم ويعاقب التمييز على أساس ديني أو عرقي أو التهديد بالقتل بسبب الدين أو المذهب.
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020