شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

القوات المسلحة تُعلن تدمير 15 سيارة محملة بالأسلحة تسللت من ليبيا

القوات المسلحة تُعلن تدمير 15 سيارة محملة بالأسلحة تسللت من ليبيا
أعلن المتحدث العسكري العقيد تامر الرفاعي اليوم أن القوات الجوية دمرت 15 سيارة محملة بـ"أسلحة وذخائر" تسللت عبر الحدود الغربية للبلاد في اليومين الماضيين.

أعلن المتحدث العسكري العقيد تامر الرفاعي اليوم أن القوات الجوية دمرت 15 سيارة محملة بـ”أسلحة وذخائر” تسللت عبر الحدود الغربية للبلاد في اليومين الماضيين.

وقال، في بيان على صفحته بـ”فيس بوك”، إن الجيش تلقى “معلومات استخبارية مؤكدة تفيد بتجمع عدد كبير من السيارات استعدادًا للتسلل إلى داخل الحدود المصرية من الاتجاه الاستراتيجي الغربي في الصحراء الغربية”.

وأضاف: “أقلعت تشكيلات من القوات الجوية لاستطلاع المنطقة الحدودية والتعامل معها فور اختراق خط الحدود الدولية، وأسفرت العملية التي استمرت على مدار الساعات الـ48 الماضية عن رصد واستهداف 15 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة، وتدميرها بشكل كامل”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول عسكري، رفض ذكر اسمه، قوله إن “السيارات جاءت من اتجاه ليبيا”.

ويعبّر المسؤولون المصريون دائمًا عن خشيتهم من أن تؤدي الفوضى في ليبيا إلى تسلل مسلحين إلى داخل البلاد.

ولم يكشف بيان الجيش عن الجهات التي ينتمي إليها هؤلاء المسلحون أو عددهم، غير أن المناطق الحدودية مع ليبيا تشهد مواجهات مستمرة بين الجيش ومهربين، وفق بيانات سابقة للجيش المصري.

منطقة لوجيستية

وبداية الأسبوع الحالي، قال فؤاد عثمان، رئيس هيئة الموانئ البرية المصرية، في تصريحات صحفية، إن بلاده تعتزم إقامة منطقة لوجيستية بالسلوم، على الحدود الشمالية الغربية للبلاد؛ لتلبية احتياجات الإعمار في ليبيا وللتبادل التجاري والسلع والبضائع بين مصر وليبيا.

وبعد سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 بثورة شعبية، دخلت ليبيا مرحلة من الفوضى، ودعت دول غربية وعربية، بينها مصر، إلى حل الأزمة المتفاقمة في البلاد؛ خشية تهديد حدودها.

وفي يناير الماضي، قُتل ثمانية شرطيين مصريين وأصيب ثلاثة آخرين بجروح في هجوم مسلح استهدف حاجزًا أمنيًا في محافظة الوادي الجديد (جنوب غرب).

وفي يوليو 2014، قُتل 22 جنديًا مصريًا في هجوم على نقطة لحرس الحدود بالقرب من الفرافرة في صحراء مصر الغربية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020