شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“سعيد”: احترام أحكام القضاء هو الحل للخروج من المأزق السياسي

“سعيد”: احترام أحكام القضاء هو الحل للخروج من المأزق السياسي
أكد الدكتور أحمد سعيد - رئيس حزب المصريين الأحرار - أن المخرج الوحيد من المأزق السياسي الذي تمر به مصر الآن هو...

أكد الدكتور أحمد سعيد – رئيس حزب المصريين الأحرار – أن المخرج الوحيد من المأزق السياسي الذي تمر به مصر الآن هو الاحترام الكامل لأحكام القضاء من جانب الرئاسة وحزب الحرية والعدالة.

وقال د. أحمد سعيد – في تصريحات إعلامية أصدرها الحزب في بيان اليوم -: إن حزب المصريين الأحرار يقبل حكم القضاء بشأن اللجنة التأسيسية للدستور، وأنه لا داع لتوصيف أحكام القضاء والمحكمة الدستورية بأنها «مسيسة»؛ لأن مجلس الشعب المنحل هو أول من ابتدع «تسييس» التشريعات – على حد وصفه -، عندما أصرت الأغلبية على تمرير قانون العزل السياسي.

وأضاف: إن رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي بعد فوزه بالمنصب بدأ التصادم مبكرا مع المجلس العسكري باتخاذ قرار عودة البرلمان المنحل بحكم من المحكمة الدستورية العليا، وأن تصديقه على قانون معايير اللجنة التأسيسية للدستور جاء في توقيت حساس، يؤكد أن الرئيس يميل لصالح أحد الأطراف، وأنه إذا كان هناك نية لتجاوز الخلافات كان لا بد أن يحدث نقاش بين القوى والتيارات السياسية.

وطالب سعيد الرئيس محمد مرسي بالانفصال عن جماعة الإخوان المسلمين والابتعاد عنها، حتى يثبت للشعب أنه رئيس لكل المصريين، وأن يتخلى رموز الجماعة وأعضاء الحرية والعدالة عن تقديس المرشد؛ لأن التوصيف الحقيقي له أنه رئيس جمعية أهلية ليس أكثر من ذلك – على حد قول سعيد -.

وأبدى سعيد اندهاشه من تسرع الرئيس بإعادة مجلس الشعب, وإهمال تشكيل الحكومة الجديدة، وإعلان اسم رئيسها على الرأي العام، وكذلك إعلان المعايير التي سيتم اختياره على أساسها عملا بمبدأ الشفافية. معتبرا أن ما يحدث الآن هو انتهاج لنفس طريقة النظام القديم بإطلاق الشائعات حول الأسماء المرشحة من وقت لآخر.

وقال سعيد: إن أغلب أعضاء الجمعية التأسيسية يميلون إلى التيار السياسي الإسلامي، وأن طريقة تشكيل الجمعية وطريقة اختيار أعضائها والتصميم على أن مجلس الشعب هو الذي ينتخبها يثير الكثير من علامات الاستفهام.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020