شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فقدان التخطيط وغياب قواعد البيانات أهم عوائق التنيمه بالصعيد

فقدان التخطيط وغياب قواعد البيانات أهم عوائق التنيمه بالصعيد
  اجتمعت لجنة التخطيط والتنمية بحزب الحرية والعدالة سوهاج مع مجموعة من المعنيين بالتنمية الصناعية والاستثمارات...

 

اجتمعت لجنة التخطيط والتنمية بحزب الحرية والعدالة سوهاج مع مجموعة من المعنيين بالتنمية الصناعية والاستثمارات بسوهاج لمناقشة ورشة عمل اقتصادية وبعض مشكلات التصنيع والحلول المقترحه لها.
 
 كما شملت المناقشة المجالات التي تغطيها الهيئة و المناطق الجغرافية المعنية و الاختصاصات كما ناقشت الورشة المناطق الصناعية ومشاكلها والحلول المقترحة مثل
إسقاط الديون و حل المشكلات المتعددة مع مختلف الهيئات من مشاكل قانونية وبيروقراطية.
 
وأكد الحاضرون على ضرورة وجود وزارة تخطيط فلا يوجد قواعد بيانات للمشروعات  فمثلا هناك مصانع صابون بمصر تكفي العالم دون تخطيط بينما يوجد لدينا عجز هائل فى صناعات أخرى.
 
ففي سوهاج حقق مصنع البصل شهرة عالمية ما يعرف ببصل جزيرة شندويل ويعد رابع مصنع على مستوى العالم وقد تم تدمير المصنع بفعل فاعل بعد أن حقق توظيف للعمالة وإنتاج كبير بدل من التوسع في مثل هذه الصناعة التي حققت تفوقا كبيرا.
 
وأشار المهندس محمود الشندويلي رئيس جمعية المستثمرين بسوهاج أنه لا يوجد خريطة استثمارية بسوهاج فهناك مصانع قامت على الخطأ ودراسات الجدوى أغلبها من أجل سحب قروض ليس اكثر.
 
وأضاف المهندس سلطان رئيس جمعية المسثتمرين بحي الكوثر كل صناعة لها مشاكل تسويقية إما تسويق داخل المحافظة أوتسويق خارج المحافظة أوتسويق للتصدير وكذلك المشاكل التمويلية ومشاكل هيئة التصنيع وما يعانيه المستثمر حينما يحاول التصدير.
 
وهناك أكثر من 20 جهة تقوم بالتحصيل فى سوهاج من مصانع متوقفة ناهيك عن المشاكل القانونية فيجب على هيئة الاستثمار توفير الحماية القانونية للمستثمرين.
 
وأكد خالد زيادة المستشار الاقتصادى لحزب الحرية والعدالة أن نسبة أعضاء حزب الحرية والعدالة فى اللجان لا تزيد عن 30 ٪ من الخبراء وهناك مخلصون متخصصون من مختلف أطياف المجتمع يشاركون في هذه الدراسات.
 
كما اتفق الحاضرون على ضرورة وجود هيئة عامة لتنمية الصعيد وإنشاء قاعدة بيانات قوية محدثة للمشروعات القائمة ومشاكلها ودعم الدولة الاهتمام بمشاكل التسويق ورأس المال العامل
 
بالإضافه إلى عمل خطط   لحل المشكلات تدريجيا لأن حلها مرة واحدة صعب بمكان فهناك مشاكل عاجلة يجب الإسراع فى معالجتها و إعادة هيكلة المصانع و حل مشاكل النقل التى ترفع تكلفة المنتج و تعويم المصانع المتعثرة و لا مركزية المناقصات بحيث يوجد أولوية لمصانع المحافظة فى المناقصات و تشغيل مركز بحوث جزيرة قرمان و الاستفادة من دراسات الجامعية و عودة الإعفاء الضريبى وإعفاء المعدات والسلع الرأسمالية.
 
والعودة إلى الشرائح الضريبية المتناقصة ويجب جعل استهلاك الكهرباء للمصانع أقل من الهيئات الأخرى كما يحدث فى كل دول العال وضرورة توصيل الغاز الطبيعي للمصانع و توفير مدخلات الإنتاج  وربط المناطق الصناعية بالمحافظة وعدم ملاحقة المستثمر إلا بعد مراجعة هيئة الاستثمار و إعادة النظر فى المنظومة التشريعية المحفزة لاستثمار و إلغاء خطابات الضمان أو إعادة النظر فيها و إقتراح بعمل مؤتمر للمناطق الصناعية بسوهاج تجهيز فرص استثمار و الاهتمام بصناعات النسيج. 
 
 
 
 
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020