شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بمناسبة مرور 500 يوم على الثورة .. الأسد يقتل 40 شهيدا

بمناسبة مرور 500 يوم على الثورة .. الأسد يقتل 40 شهيدا
  أفادت لجان التنسيق المحلية في سوريا، الجمعة، عن مقتل 40 شخصا في مدن عدة، خلال المواجهات المستمرة بين الجيش السوري...

 

أفادت لجان التنسيق المحلية في سوريا، الجمعة، عن مقتل 40 شخصا في مدن عدة، خلال المواجهات المستمرة بين الجيش السوري النظامي والجيش الحر، في وقت خرجت فيه تظاهرات حملت اسم "انتفاضة العاصمتين" في عدة مدن سوريا.
 
قالت لجان التنسيق المحلية إن هناك عدد عدد كبيرسقط  من الجرحى جراء القصف العنيف على مدينة الرستن بمحافظة حمص بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ، بالتزامن مع حصار خانق تشهده المدينة، وانقطاع كافة مقومات الحياة من ماء وخبز وحليب الأطفال وكهرباء، فضلا عن النقص الحاد في المستلزمات الطبية والإسعافية .
 
وذكرت لجان التنسيق أن العديد من الأشخاص جرحوا جراء القصف العنيف بالطيران المروحي وقذائف المدفعية الثقيلة على حى كفرومة بمحافظة إدلب بالتزامن مع قصف مدينة معرة النعمان منذ ساعات الصباح الباكر و حتى كتابة هذا التقرير. 
 
أما في دمشق ذكرت شبكة شام الاخبارية أن الجيش النظامى اقتحم حي الحجر الأسود بالدبابات والمدرعات وتقوم بعملية تمشيط واسعة وتفتيش و دهم للمنازل وسط تخوف من مجزرة بحق من تبقى من الاهالي المحاصرين.
 
وفى حمص افادت شبكة شام بوجود قصف عنيف بالدبابات و المدفعية اثقيلة على مدينة الحولة وذلك بعد خروج مظاهرة تنادي بإسقاط نظام الأسد و نصرة لحلب و دمشق.
 
وكان افاد ناشطون أمس الخميس، إن 200 شخص قتلوا في أنحاء متفرقة من البلاد، ومشيرا  إلى أن غالبية الشهداء  سقطوا في حلب وإدلب، وتزامن ذلك مع استمرار القصف العنيف على مختلف المدن السورية.
 
وذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن الشهداء سقطوا في أنحاء عدة، لكن حمص شهدت وحدها مقتل ما يقرب من 50 شخصا على يد قوات الجيش النظامي.
 
وعززت قوات النظام السوري حشودها حول مدينة حلب مساء أمس ، استعدادا – في ما يبدو- لاستعادة أجزاء من المدينة تمكن الجيش السوري الحر من بسط سيطرته عليها خلال اليومين الماضيين.
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020