شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وورلد تريبيون: الأسد ينظم قواته لتوجيه ضربة قاضية للجيش السوري الحر

وورلد تريبيون: الأسد ينظم قواته لتوجيه ضربة قاضية للجيش السوري الحر
  ذكرت صحيفة «وورلد تريبيون» الأمريكية أن الرئيس السوري بشار الأسد يعيد تنظيم جموع قواته في الوقت الراهن،...

 

ذكرت صحيفة «وورلد تريبيون» الأمريكية أن الرئيس السوري بشار الأسد يعيد تنظيم جموع قواته في الوقت الراهن، وذلك لشن هجوم ساحق على عناصر الجيش السوري الحر في مدينتي حلب ودمشق.

وأشارت الصحيفة الأمريكية – في سياق تقرير أعدته ونشرته على موقعه الإليكتروني اليوم السبت – إلى أن الأسد يتبع إستراتيجية جديدة يلجأ فيها لاستخدام كافة أسلحة الجيش النظامي، وذلك لتوجيه ضربة قاضية لقوات الجيش السوري الحر, الذي يحاول حاليا السيطرة على كلتا المدينتين.

ونسبت الصحيفة إلى مصادر مقربة من نظام الأسد قولها: إن الأسد يعد خطة حاليا لاستخدام كافة أسلحة الجيش؛ لتدمير جميع تشكيلات الجيش السوري الحر الرئيسية في البلاد.

وأكدت المصادر أن الأسد أصدر أوامره بحشد الآلاف من القوات الخاصة, ومن بينهم وحدات تابعة للكتيبة رقم «216» التي قامت بقصف مناطق واقعة شمالي دمشق أول أمس الخميس، إضافة لعدد كبير من الجنود في الوحدات التي تم نشرها على الحدود السورية – التركية، وذلك لمهاجمة معاقل قوات الجيش السوري الحر في حلب ودمشق.

وذكرت المصادر أن الأسد أمر باستخدام سلاح الجو لقصف قوات الثوار، وأكدت أن القوات الجوية لأول مرة ستستخدم أسطول مقاتلات من طراز ميج في شن هجمات ضد قوات الجيش السوري الحر.

وتابعت المصادر أن مروحيات مقاتلة تابعة للجيش النظامي السوري شاركت في مناورات بالذخيرة الحية في إحدى المناطق القريبة من العاصمة دمشق غير أن المصادر لم تكشف عن مكان إقامة المناورات بالتحديد.

ونقلت الصحيفة عن عدد من الضباط المنشقين عن صفوف الجيش النظامي السوري قولهم: "إن ما يحدث في حلب ودمشق حاليا من تراجع تكتيكي للقوات النظامية.. خطة موضوعة بدقة للنيل من قوات الجيش السوري الحر".

وأعربت الولايات المتحدة عن قلقها إزاء الإستراتيجية الجديدة للأسد، وحذرت وزارة الخارجية من أن الأسد يحشد الآلاف من قوات الجيش وقوات الأمن؛ لشن هجوم كاسح على مدينة حلب التي تعد أكبر المدن السورية.

وأعربت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند عن قلقها إزاء حشد القوات النظامية، واعتبرته تمهيدا من جانب نظام الأسد لارتكاب مجزرة جديدة في حلب.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020