شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ألتراس أهلاوي يدعو للنزول لأجل ثورة جديدة

ألتراس أهلاوي يدعو للنزول لأجل ثورة جديدة
  واصل المئات من ألتراس اهلاوى وجماهير الاهلى واسر شهداء مذبحة بوسعيد اعتصامهم امام مجلس الشعب لليوم الثانى على...

 

واصل المئات من ألتراس اهلاوى وجماهير الاهلى واسر شهداء مذبحة بوسعيد اعتصامهم امام مجلس الشعب لليوم الثانى على التوالى وذلك للمطالبة بسرعة محاكمة المتورطين فى مذبحة بورسعيد وإيقاف النشاط الرياضى الكروى فى مصر لحين القصاص للشهداء، متسنكرين العقوبات التى صدرت ضد النادى المصرى البورسعيدى.

فيما قام صباح اليوم عددا كبيرا من شباب الالتراس بتنظيف الشوارع وجمع القمامة وقاموا بنصب الخيام امام بوابة البرلمان وداخل شارع الفلكي و شارع مجلس الشعب وأغلقو جميع الشوارع المؤدية الى المجلس مستخدمين الحواجز الحديدية وعمل لجنة تسمى لجنة النظام وعمل بوابات للدخول واخرى للخروج والاستدلال على هوية المتوافدين على الاعتصام الأمر الذى قوبل باستياء من قبل المارة وموظفى ديوان الصحه وعلق المعتصمون لافتة كبيرة مكتوب عليها "تطهير الداخلية" أمام البرلمان أعلى مكان وقوف قوات الأمن المحتشدة خلف البوابة الحديدية بشارع مجلس الشعب.

ومن ناحية اخرى ، توافد عدد من معتصمى التحرير الى مجلس الشعب وأعلنوا تضامنهم مع الالتراس لكن الالتراس رفض دخولهم ومنعهم من الاعتصام وطلبوا منهم الرحيل لان المطالب ليست واحده .

و صرح محمد طارق المتحدث الرسمى باسم التراس أهلاوي" لرصد.كوم " انهم سيعتصموا حتى تنفيذ مطالبهم وهى القصاص العاجل، واضاف ان اعتصامهم بسبب عدم توجيه تهم صريحه ومباشرة الى المتهمين من المسئولين عن مجزرة بورسعيد .

وقال ان اقصى ما سيوجه اليهم هو تقصير فى العمل مؤكدا ان السياسة التى كان ينتهجها النظام السابق مازالت تمارس من قبل القابعين على السلطة واضاف ان الالتراس سيظل يعبر عن رايه ومطالبه بشكل سلمي حتى يحاكم الجناة ويتم القصاص لأهالي الشهداء .

ووجه طارق اتهامه الى قيادات وزراة الداخلية ببورسعيد بتواطؤها فيما حدث قائلا لم يكن ما حدث حادثا عاديا ولكنها كانت مدبرة من قبل قيادات الداخلية وشاركهم فيها جمهور الكره ببورسعيد .

ودعا كريم عادل أحد المعتصمين جميع القوى السياسية بالنزول والتضامن مع الالتراس لعمل ثورة جديدة مؤكدا النظام لم يسقط وان ما حدث مع الالتراس أمر مدبر من قبل السلطات وذلك لمواقف الالتراس ضد النظام الفاسد .

وقال  رامى عصام مطرب الثورة أنه شعر بالفرحه عندما دخل الاعتصام صباح ايوم ووجد التوحد والتنظيم و المطالبه بطلب واحد هو " القصاص " واعلن رامى مشاركته فى الاعتصام وتضامنه مع المعتصمين وقال ان لابد على الالتراس ان يتخذ هذه الخطوه من قبل مشيرا الى ان هذا الاعتصام اقوى وسيلة ضغط على المجلس العسكرى وطالب عصام الجهات المختصه بسرعة القصاص من المتورطين فى احداث بورسعيد .

 كما انضمت عدد من مشجعات النادى الأهلى  إلى الاعتصام واعلنوا تضامنهم مع مطالب المعتصمين وقالت رحاب سليمان إحدى المتضامنات انه لابد من محاكمة الحكومه المصرية المتورطة فى هذه الاحداث وطالبت بسرعة محاكمة الفاسدين مؤكده ان هناك فئه تريد اجهاض الثورة  مشيرة إلى أن عدد كبير من المشجعات سيحضرن للمشاركة فى الاعتصام.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020