شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

البرلمانية للحرية والعدالة: الإسلاميون في التأسيسية 49%

البرلمانية للحرية والعدالة: الإسلاميون في التأسيسية 49%
  أكدت الهيئة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة أنها لم تسعى إلى الاستئثار بغالبية مقاعد الجمعية...

 

أكدت الهيئة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة أنها لم تسعى إلى الاستئثار بغالبية مقاعد الجمعية التأسيسية للدستور، مشيرة إلى أن الحقائق التي أفرزتها نتائج الانتخابات لا تعكس استئثارًا من التيار الإسلامي بهذه اللجنة.

وأوضح الهيئة في بيان لها أن نسب أحزاب الحرية والعدالة والنور والبناء والتنمية الذين يمثلون التيار الإسلامي في المجلسين والشخصيات التابعة لهم من خارج البرلمان 49% بينما تمثل باقي الاتجاهات الحزبية والفكرية والمستقلة نسبة 51%.

وأضاف البيان أن نسب التمثيل قد تم التصويت عليها بأغلبية وصلت إلي 86% خلال اجتماع مجلسي الشعب والشورى، بعد مناقشات تناولت العديد من الخيارات منها ما طالب باختيار كل أعضاء الجمعية من البرلمان ومنهم من طالب بالعكس، ومن الاقتراحات أيضا نسب التمثيل من 1% إلي 99%، وفي النهاية وافق المجلس بأغلبية كبيرة على أن تكون نسبة التمثيل 50% من داخل البرلمان، كما تم الموافقة بعد مناقشات واسعة شاهدها الشعب المصري بل والعالم كله علي الهواء مباشرة علي آليات الانتخاب والاختيار لأعضاء الجمعية التأسيسية.

وأشار إلى أن نواب الحزب في مجلسي الشعب والشورى ناقشوا كل الأسماء المرشحة سواء من الهيئات أو المؤسسات وعددهم 141 هيئة ونقابة ومؤسسة أو من ترشيحات النواب والأفراد، وراعوا في اختياراتهم التمثيل الجغرافي والتخصصي وممثلي الاحزاب والاتجاهات المختلفة، والشباب والطلاب والأقباط والنساء وكذلك المصريين في الخارج، وبناء علي المعايير التي تستند إلي الخبرة والتخصص والتنوع.

وأوضح أن الاختيارات جاءت بناء على التخصصات فضمت ممثلين من الهيئات القضائية والنقابات المهنية والمؤسسات الدينية الإسلامية والمسيحية وعدد من رؤساء وعمداء وأساتذة الجامعات والكليات العامة والخاصة والشباب والطلاب وأساتذة العلوم والنظم السياسية فقهاء وأساتذة القانون الدستوري والجنائي والعام بالإضافة إلي الشخصيات النسائية وبعض المفكرين والكتاب والأدباء وممثلي بعض الأحزاب السياسية من خارج البرلمان وخبراء في الاقتصاد وممثلين للمصريين في الخارج.

ودعت الهيئة البرلمانية وسائل الإعلام المصرية والعربية إلي التزام الدقة والموضوعية وعدم الانجرار وراء محاولات تشويه اختيارات أعضاء مجلسي الشعب والشوري الذين حملوا هذه المسئولية التي كلفهم بها الشعب المصري في انتخابات حرة ونزيهة شارك فيها أكثر من 60% ممن لهم حق التصويت، كما أن الشعب كان يعلم جيدا وهو يختار ممثليه في مجلسي الشعب والشوري أن أحد أهم المهام الموكلة لهم هو انتخاب أعضاء الجمعية التأسيسة لوضع الدستور المصري الجديد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020