شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

احتجاجات أمام مجلس الدولة أثناء نظر الطعن على التأسيسية ..والاعتداء على زهران

احتجاجات أمام مجلس الدولة أثناء نظر الطعن على التأسيسية ..والاعتداء على زهران
اعتدى مجموعة من أنصار مرتضى منصور على الدكتور جمال زهران اثناء انعقاد جلسة المحكمة للنظر فى دعوى بطلان الجمعية التأسيسية...

اعتدى مجموعة من أنصار مرتضى منصور على الدكتور جمال زهران اثناء انعقاد جلسة المحكمة للنظر فى دعوى بطلان الجمعية التأسيسية للدستور، حيث اعترض زهران على وجود مرتضى منصور داخل القاعة قائلا: إنه من الفلول ولا يجب أن يكون فى مكانه هذا.

الأمر الذى أثار غضب أنصار "مرتضى" فقاموا برش زهران بالمياه وخرج من الجلسة فى حماية الشرطة والدموع تنهمر من عينيه، وصرح زهران لـ "رصد.كوم" أن مرتضى منصور أرسل بلطجية واعتدوا عليه داخل القاعة.

مشيرا أنه صاحب الدعوة ببطلان حكم تشكيل اللجنة ومرتضى جاء اليوم ليغتسل من فلول الحزب الوطنى ولان بينه وبين الإخوان "طار" على حد قوله.

 ووجه زهران الشكر إلى الشرطة المتواجدة فى القاعة والتى قامت بفصل هؤلاء البلطجية عنه وعمل كردون امنى حتى خروجه من البوابة، واضاف قائلا: "مرتضى جاى يتمسح فينا".

وقد نظم العشرات من النشطاء السياسيين وقفة احتجاجية صباح اليوم أمام مجلس الدولة أثناء نظر 15 طعنا على تشكيل تأسيسية الدستور، وطالب المتظاهرون بتشكيل هيئة تأسيسية تضم كل المصريين ولا يحتكرها تيار بعينه، وإلغاء نسبة 50 % نواب باللجنة، وكان من أبرز المشاركين فى الوقفة "خالد على" المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، وجورج اسحاق القيادى بحركة كفاية، والدكتورة كريمة الحفناوى الناشطة السياسية.

وردد المتظاهرون هتافات منها "يا أهالينا انضموا لينا دستورنا نكتبوا بادينا" و "يسقط يسقط حكم العسكر الدستور خط احمر" و"الإخوان ويا النور الكتاتنى زى سرور" و "ويا جنزورى دى ثورة ثانية مصر مش هتبقى زى رومانيا"و"وأنت يا سلفى ويا إخوانى أنا مصرى مش افغانى" و"والقرآن والإنجيل الدستور للمصريين" و"قال أية خمسين فى الميه فاكرين مصر تكية".

رافعين لافتات مكتوب عليها "السادات اكرامكم وانتوا قتلتوه" و"نعم لدستور يعبر عن كل المصريين" و"يا جنزورى ثورة ثانية من جديد" و "النوبة قلب مصر" و"أين النوبة فى الدستور" و"التعددية هى المرجعية للدستور".

ووزع متظاهرون خلال الوقفة بيان موقع باسم جبهة دستور لكل المصريين والذى تضم مجموعة من الأحزاب والقوى الوطنية ودعا البيان للدفاع عن حق الشعب المصرى فى الدستور يحترم حقوقه الأساسية فى الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية والعيش الكريم، ويضمن تمثيل جميع فئات المجتمع فى كتابته والتوافق علية.

ودعت الجبهة كل المصريين وكافة القوى الثورية والسياسية إلى الانضمام إليها فى نضالها من اجل حماية الدولة المصرية ذات التوجه المدنى من خلال دستور للشعب يضمن التوازن بين السلطات الثلاثة التنفيذية والتشريعية والقضائية.

 وطالبت الجبهة كل الشخصيات التى تم اختيارها فى الجمعية للانسحاب من هذه اللجنة وعدم السير وراء تيار سياسى واحد فى وضع الدستور كما دعت جموع الشعب إلى الاحتشاد للانضمام فى القضية المرفوعة أمام مجلس الدولة لإصدار قرار اللجنة المشتركة من مجلسى الشعب والشورى والخاص بتشكيل اللجنة التأسيسية ووضع مشروع الدستور الجديد.

ووقع على البيان الجمعية الوطنية للتغيير وجبهة الإبداع المصرى وحزب الجبهة الديمقراطية وحزب المصريين الأحرار والتجمع والحزب الشيوعى المصرى والتحالف الشعبى الاشتراكى واتحاد شباب الثورة والمركز القومى للجان الشعبية والائتلاف الوطنى لمكافحة الفساد وحركة مصريات واتحاد الفلاحين المصريين وتيار النهضة للثقافة والإعلام.

واكد جورج إسحاق القيادى بحركة كفاية أن هناك فقهاء دستوريين وأحزابا متعددة ورجال قانون لا بد وان الدستور يمثل كافة طوائف الشعب المصرى، مشيرا إلى انه دستور لن يتغير وتساءل كيف يشارك النواب فى وضع الدستور وهم يحلفون عليه؟.

 وأضاف إن القوى السياسية لديها بدائل كثيرة حال استمرار العمل بالجمعية التنفيذية لوضع الدستور بشكلها الحالى، لافتا إلى أن القوى السياسية بدأت تدريب مجموعة من 100 شخصية لكى يضعوا دستورا موازيا ولا بد من تمثيل المرأة.

مؤكدا أن القوى السياسية لديها سيناريوهات متعددة إذا لم يتم قبول الطعن على الجمعية التأسيسية للدستور بشكلها الحالى.

وقالت كريمة الحفناوى امين العام لحزب الاشتركيون الثوريون إنها ضمن 100 المشاركين فى القضية من اجل بطلان تشكيل اللجنة التأسيسية (50 % _ 50 %) واضافت انهم سيستمرون فى الضغط بالمسيرات والتصعيد بالعتصامات والاضراب. مؤكدة أنهم سيحشدون القوى السياسية والثورية ويعودون إلى الميدان لان الشرعية الأساسية من الميدان حتى نستكمل الثورة ونحقق أهدافها:

"الحرية _ واعدالة الاجتماعية _ ووالكرامة الإنسانية" وتشكيل جمعية تأسيسية تعبر عن الشعب المصرى".

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020