شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تخفيف الضغط على سوريا.. هدف العمال الكردستاني من هجمات أنقرة

تخفيف الضغط على سوريا.. هدف العمال الكردستاني من هجمات أنقرة
  وسعت منظمة حزب العمال الكردستاني الانفصالية "بى كيه كيه" رقعة الاشباكات مع الجيش التركي في كل من بلدتي...

 

وسعت منظمة حزب العمال الكردستاني الانفصالية "بى كيه كيه" رقعة الاشباكات مع الجيش التركي في كل من بلدتي "شمدينلي" و"تشجوركا"، جنوب شرق تركيا على مدى فترة الأسبوعين الماضيين بهدف تقسيم قوة الجيش التركي وتشتيت عملياته.

أما الهدف الرئيسي لزيادة هجمات أعضاء المنظمة الانفصالية المحظورة هي محاولة لتخفيف الضغط على كل من سوريا وعناصر المنظمة في "شمدينلي"، بعد أن ازدادت الهجمات الإرهابية في الفترة التي حشدت تركيا جيشها على الحدود مع سوريا، وتقوم بتقديم الدعم للمعارضة السورية مع إعلان أنقرة بعدم إتاحة الفرصة لبقاء بعض المناطق السورية تحت سيطرة أعضاء حزب الوحدة الديمقراطي الكردي السوري ومنظمة حزب العمال الكردستاني.

وبات من المعلوم الآن أن المنظمة الانفصالية تحاول دفع تركيا مجددا إلى تركيز كل جهدها لمواجهة مشكلة الإرهاب، وصرف أنظارها عن سوريا من خلال الإشارة والتلويح إلى "انظر إلى هكاري بدلا من أن تنظر إلى حلب" .

ويرى المراقبون لتطورات الأوضاع في تركيا، أن منظمة حزب العمال الكردستاني تخطط لتوجيه كافة الأنظار السياسية والعسكرية التركية من سوريا إلى منطقة جنوب شرق تركيا، كما تسعى المنظمة الكردية "بى كيه كيه"، التي تحارب القوات التركية منذ ثمانينات القرن الماضي، أن توضح للعالم بأن الاشتباكات مستمرة بعنف في المدن التركية، وليس في المدن السورية فحسب؛ لان الجيش التركي حشد قواته وبأعداد كبيرة على المناطق الحدودية مع سوريا لهدف ممارسة الضغوط وإضعاف معنويات إدارة بشار الأسد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020