شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير الصحة: الوزارة اتخذت الإجراءات اللازمة لتأمين المستشفيات

وزير الصحة: الوزارة اتخذت الإجراءات اللازمة لتأمين المستشفيات
  في أول لقاء يجمع بين وزير الصحة الجديد الدكتور محمد مصطفى حامد وأعضاء هيئة مكتب نقابة أطباء مصر مساء أمس...

 

في أول لقاء يجمع بين وزير الصحة الجديد الدكتور محمد مصطفى حامد وأعضاء هيئة مكتب نقابة أطباء مصر مساء أمس الإثنين، ناقش الجانبين سبل تأمين المستشفيات بعد تكرار حوادث الاعتداء عليها، وأكد الوزير أن الوزارة الجديدة عازمة على التعامل مع هذه الاعتداءات بحزم وقوة، مؤكدًا أن الوزارة خلال اليومين السابقين اتخذت بعض الإجراءات منها الاتفاق مع وزير الداخلية على تكثيف وجود الشرطة في المستشفيات.

وصرح الدكتور أحمد لطفي مقرر لجنة الإعلام والنشر بنقابة الأطباء، أن النقابة عرضت مقترحاتها لحل أزمة المستشفيات، والتي تتمثل في إنشاء شرطة للمؤسسات الصحية وزيادة مخصصات النقاط الساخنة بالمستشفيات (الاستقبال والطوارئ- الرعاية) لتوفير المستلزمات والتجهيزات، وزيادة حوافز العاملين بالاستقبال والطوارئ حيث اقترحت النقابة توفيرها من مخصصات القوافل الطبية.

وأوضح لطفي "  لشبكة رصد الاخبارية "  أن النقابة  اقترحت تطوير مرفق الإسعاف والربط فيما بينه وبين المستشفيات لتحديد الأماكن الشاغرة حتى توفر على المرضى المرور على المستشفيات دون وجود أماكن للرعاية  أو العمليات، وتركيب أبواب حديدية على الإستقبال ووجود حراسة كافية لتنظيم دخول مرافقي المرضى والإحتفاظ ببطاقاتهم، وتركيب كاميرات مراقبة بالاستقبال لتحديد المعتدين ومحاسبتهم، وأن يقوم مديري المستشفيات بتحرير محاضر الاعتداء باسم المستشفى حتى تصبح واقعة إعتداء على منشأة عامة وليست اعتداء على أفراد لأن عقوبتها أكبر، وتطبيق قانون البلطجة المعدل بعد الثورة عليها.

 كما أشارشاراشار إلى مطالبة النقابة بالتنسيق مع وزير التعليم العالي لعودة العمل باستقبال المستشفيات الجامعية المغلقة دون إعتداءات مثل مستشفى سوهاج التعليمي أو التي تعمل ثلاثة أيام فقط لتقليل الضغط على المستشفيات العامة والمركزية.

ومن جانبه صرح وزير الصحة أثناء الاجتماع  بأن مشكلة الإعتداءات على المستشفيات والأطباء باتت معضلة ولكنها ستكون مؤقته مع الوزارة الجديدة، لعزمها على التعامل معها بحزم، موضحًا أن الوزارة خلال اليومين السابقين اتخذت بعض الإجراءات منها الاتفاق مع وزير الداخلية على تكثيف وجود الشرطة في المستشفيات الأكثر عرضة للمشاكل وتم تحديد 100 مستشفى، ووجود فرق تدخل سريعة من الشرطة والجيش تتحرك لمكان المشكلة فور حدوث أي اعتداء على أحد المستشفيات، والاتفاق مع وزارة الداخلية على أن تقوم بتدريب فرق الأمن المدني الموجودة بالمستشفيات على فنون الدفاع عن النفس واستخدام السلاح وترخيص سلاح لهم حتى يصبحوا أكثر فاعلية في الدفاع عن الأطباء.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020