شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رمضان عمر يفتح ملف اهمال الشركات البترولية لمنتجات “النصر لصناعة المواسير بحلوان”

رمضان عمر يفتح ملف اهمال الشركات البترولية لمنتجات “النصر لصناعة المواسير بحلوان”
  أوصت لجنة الصناعة والطاقة بمجلس الشعب برئاسة المهندس سيدة نجيدة ممثلو الحكومة لدى الشركات البترولية وشركات...

 

أوصت لجنة الصناعة والطاقة بمجلس الشعب برئاسة المهندس سيدة نجيدة ممثلو الحكومة لدى الشركات البترولية وشركات المياة والغاز الطبيعي والكهرباء بضرورة التواصل مع رؤساء مجالس كافة الشركات الوطنية لاستخدام المنتجات المصرية والمحلية بجميع أنواعها في كافة استخداماتها والاستغناء عن المواد المستوردة في حالة توافر منتج محلي، دعما للصناعة المصرية وتوفيرا للعملة الصعبة.

جاء ذلك خلال مناقشة اللجنة لطلب الإحاطة المقدم من النائب رمضان عمر عضو مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة حول عدم استخدام المواسير المتنتجة من شركة النصر لصناعة المواسير بحلوان في استخدامات جميع شركات البترول بمصر وذلك بحضور "رئيس مجلس إدارة شركة النصر لصناعة المواسير

وعدد من مسؤلي الشركات البترولية والغازات الطبيعية".

وقال عمر في طلب الإحاطة المقدم للجنة "رغم احتلال شركة النصر لصناعة المواسير بحلوان مكانا متميزا ومرموقا على صعيد المنافسة العالمية والعربية والأفريقية في انتاج المواسير الملحومة طوليا وحلزونيا

ومطابقتها لمواصفات معهد البترول الامريكى والتى تلزم لأغراض نقل البترول والغـاز والمياه وكذلك انتاج القطاعات الهندسية ( مربع – مستطيل) والتي تصلح للاستخدام فـى شتى التطيبقات الانشائية، إلا أنه يتم الإستغناء عن منتجاتها لصالح استخدام مجموعة من الشركات العالمية"

 وتساءل عمر قائلا" لمصلحة من يتم تشوية المنتجات المحلية عن طريق الإدعاء بأنهاء منتجات رديئة وغير صالحة أو مطابقة للمواصفات العالمية، ويتم تجنبها في كافة الإستخدامات الحيوية داخل مصر لأكثر من ثلاثين عاما ويتم الاعتماد على الإستيراد من الصين وتركيا والسعودية في الوقت الذي كانت

تصدر فيه الشركة منتاجتها للادرن والسودان ومساندتها للصناعة القومية منذ إنشائها سنة 63، مشيرا أن الإستيراد بالعملة الصعبة لمنتجات متوفره محليا أدى بلا شك لاضعاف المصانع الوطنية وإصابها بحالة من الركود، بل وصل الحال غلى تهديد بعض اعماله فيها بالتسريح.   



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020