شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

فتوى الفتن – انجي الكاشف

فتوى الفتن  – انجي الكاشف
  من المحزن والمؤسف أن نجد أشخاص من المفترض أنهم درسوا العلم الشرعي وملمين بأحكام الشريعة ويقومون بنصح العامة...

 

من المحزن والمؤسف أن نجد أشخاص من المفترض أنهم درسوا العلم الشرعي وملمين بأحكام الشريعة ويقومون بنصح العامة وتعليمهم أمور دينهم أن يقوموا بإصدار فتوى تبيح قتل متظاهرين 24 أغسطس باعتبارهم خوارج ويسعون إلى فتنة، وهذه كارثه وإهانة لنا نحن أصحاب أعظم رسالة أن نهين ديننا الحنيف وهو بريء من هذه الفتاوى المتطرفة التي تسيء لنا جميعًا، لقد نسى الذي دعا إلى تللك الفتوى التي هي بحد ذاتها فتنة لأنها تحرض الناس على العنف، إن دم المسلم وشرفه وماله على مسلم حرام شرعًا وتعتبر من الكبائر وأي دم آخر بدون وجه حق حرام أيضًا، ونسى أيضًا أن سيدنا الحسين قد تنازل عن الخلافة لمعاوية حقنًا لدماء المسلمين وحرصًا على استقرارهم وأمنهم، وأن المعارضة مطلوبة والاختلاف موجود، لذلك أحل الله لنا وأنزل لنا سورة الشورى، فلماذا محاولات القمع والترهيب وتحريض الناس عليهم؟ أنا لست معهم ومن أنصار إعطاء الفرصة وعدم التسرع ولكن هم لديهم مخاوف أخرى ومن حقهم أن يعبروا عنها طالما لاتهدف إلى العنف أو التخريب أو إتلاف الممتلكات العامة، لذا لماذا قمنا بالثورة إذا من أجل حرية التعبير وبدلًا من محاولات قمعها وتحويلها إلى عنف وإراقة مزيد من الدماء ومزيد من العنف والاضطرابات، نحاول أن نبحث مطالبهم ودراستها والرد عليها وأهمها تحجيم نفوذ الجماعة، ووضعها في نصابها الصحيح مثلما حدث مع المجلس العسكري، وهذا القرار في مصلحة البلاد، نريد أن نكون دولة مؤسسات يحكمها القانون وليس دولة أشخاص أو أحزاب أو تيارات، وإذا استمررنا على نهج فكر النطام السابق وهو فكر دولة أشخاص وحزب الأغلبيه لن نحقق شئ وسنظل في دائرة صراع الموسسات كما هو دائر الآن، وأتمنى أن يصدر أمر بعدم إصدار فتاوى إلا عن طريق الأزهر ومشايخه بصفته الجهة التشريعية الوحيدة في أحوال الشريعة وأحكامها ومعاقبه من أصدر تلك الفتوى التي هي فتنة بحد ذاتها، ومحاولة لقمع الحريات ولكن بصورة دينية وهو أسوء لأن إقحام الدين وإدخاله في معارك سياسية يضر به ولا يفيد، واذا فرضنا أنهم مخربون فالشرطة هي من تتعامل معهم لأننا دوله قانون لسنا في غابة ويجب ألا ينخدع العامة  بمظاهر التدين والشكليات فليس كل دارس علم شرعي يصلح أن يكون عالمًا ومفتيًا 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020