شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سقوط «محاربي الصحراء» أمام زامبيا.. وتضاؤل فرص الصعود إلى المونديال

المنتخب الجزائري - أرشيفية

في مفاجأة صادمة لجماهير الكرة العربية، فاز المنتخب الزامبي وسط أرضه وجماهيره على نظيره الجزائري 3-1 في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية للتصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وبذلك، تضاءلت فرص صعود المنتخب الجزائري، الملقّب بـ«محاربي الصحراء»؛ بعدما تذيل جدول ترتيب مجموعته على النحو التالي:

جدول المجموعة الثانية بعد انتهاء الجولة الثالثة للتصفيات الإفريقية لكأس العالم

ومن المقرر أن يلتقي المنتخب الجزائري مرة أخرى مع المنتخب الزامبي يوم الثلاثاء المقبل في الجولة الرابعة من التصفيات.

ولم يتوقّع أشد المتشائمين أن يصل المنتخب الجزائري إلى هذا المستوى؛ لا سيما وأنه شارك أربع مرّات في كأس العالم، آخرها في البرازيل 2014 ووصل فيها إلى الدور الثاني، وهُزم من ألمانيا بصعوبة في واحدة من أقوى مباريات البطولة.

أيضًا، يضم المنتخب الجزائري في صفوفه نجومًا يعدّون جيلًا ذهبيًا له؛ فنجمه رياض محرز حصد أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي قبل عامين، بعدما قاد فريقه ليستر سيتي إلى حصد لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه. ويضم المنتخب أيضًا ياسين براهيمي (بورتو البرتغالي) وسفيان فيغولي (غرونوبل الفرنسي) والهداف إسلام سليماني (ليستر سيتي) وقائد الوسط نبيل بن طالب (شالكه 04 الألماني) والمدافع كارل مجاني (طرابزون سبور التركي).

نجما الجزائر رياض محرز وإسلام سليماني (المحترفان في ليستر الإنجليزي)

وواجه «محاربو الصحراء» صعوبات متعددة مؤخرًا؛ من بينها تعيين المدرب الإسباني لوكاس ألكاراز في أبريل الماضي لقيادة الفريق خلفًا لجورج ليكينز، المستقيل بعد نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2017. وكذلك لم يتأقلم اللاعبون معه، في ظل انشغالهم ببطولاتهم وصعوبة إقامة معسكرات كبرى للاستعداد، وسيتعين عليه التمسك بأي فرصة وتحقيق الفوز في المباريات الثلاث المتبقية، وأن يتفهم الفريق ويعمل على تأهيل الجزائر إلى أمم إفريقيا 2019 المقررة في الكاميرون.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020