شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“اتحاد الثورة” يدين همجية الأمن ضد معتصمي جامعة النيل

“اتحاد الثورة” يدين همجية الأمن ضد معتصمي جامعة النيل
  رفض "اتحاد شباب الثورة" اليوم الثلاثاء فض الاعتصام بالقوة لطلاب جامعة النيل مشيرين إلى همجية تعامل الأمن...

 

رفض "اتحاد شباب الثورة" اليوم الثلاثاء فض الاعتصام بالقوة لطلاب جامعة النيل مشيرين إلى همجية تعامل الأمن معهم بشكل مفرط.

وفي بيانه، هاجم "شباب الثورة" محاولات الأمن لإفشال أي إضراب أو اعتصام لطلاب جامعة النيل، منتقدًا تعامل رجال الشرطة بشكل فج وخاصة بعد ثورة يناير وانتخاب أول رئيس مدني.

وأكد "الاتحاد" أن الحلول الأمنية لن تفيد وإنما ستزيد الأمور اشتعالاً، موضحًا أن فكرة فض الاعتصامات أو الإضرابات السلمية بالقوة هو اعتداء واضح على الحريات.

كما لفت البيان إلى حق المواطنين في التظاهر أو الاعتصام للمطالبة بحقوقهم أو التعبير عن آرائهم التي كفلها القانون وثورة 25 يناير وسيستمر دون المساس به في الدستور الجديد.

وقال محمد السعيد، المنسق العام للاتحاد وعضو الجمعية التأسيسية للدستور، أنه لا مساس بحق التعبير عن الرأي والتظاهر والاعتصام والإضراب السلمي الدستور الجديد وان زمن التعامل الأمني معها قد ذهب بلا رجعة ولا يمكن أن نعود إليه مره أخرى.

وأشار إلى أن الحلول السياسية والاستماع إلى مطالب المعتصمين والمضربين مع حل مشاكلهم بالحوار،  داعيًا لتنفيذ مطالبهم المشروعة.

ومن ناحية أخرى، وعد "اتحاد شباب الثورة" بقيام اللجنة القانونية للاتحاد بالتواصل مع طلاب جامعة النيل المعتصمين، مؤكدًا على حضور اللجنة للتحقيقات التي تجري مع الطلاب في النيابة العامة. 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020