شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

“صوت الأئمة” تنتقد انسحاب الأزهر من تأسيسية الدستور

“صوت الأئمة” تنتقد انسحاب الأزهر من تأسيسية الدستور
  شنت  صفحة صوت الائمة على الموقع الاجتماعي الفيس بوك والتى تضم اكثر من 5 الاف داعية وعالم ازهرى انتقادات شديدة...

 

شنت  صفحة صوت الائمة على الموقع الاجتماعي الفيس بوك والتى تضم اكثر من 5 الاف داعية وعالم ازهرى انتقادات شديدة ضد قرار الازهر "مجمع البحوث الاسلامية" بالانسحاب من الهيئة التأسيسية مؤكدين ان القرار لا يعبر عن ائمة ودعاة وعلماء الازهر بل يعبر عن هوى رسمي منفرد على حد تعبيرهم.

وانتقد الدعاه على صفحتهم انضمام القرار الرسمي للازهر الى العلمانيين والليبراليين والنصارى وكل من يتخذون موقفا معارضا للديمقراطية ، كما قالو أن الأزهر لم يقف موقفا مشرفا للإسلام وأهله ولا للأزهر الشريف الذى يدعوا الى الوحدة وعدم التفرق والتشرذم.

ودعت صفحة صوت الائمة كافة دعاة الازهر الى التوحد والتكاتف واعداد بيانا ممهورا بتوقيعاتهم لارساله الى مجلسي الشعب والشورى وتأسيسية الدستور المشكلة لصياغة الدستور يرفض قرار الازهر الرسمي ويؤكد على تاييدهم لكافة الرموز الازهرية الممثلة فى تأسيسية الدستور.

ونفى الشيخ اسلام عبد الوهاب امام وخطيب بالاوقاف وادمن الصفحة استمرار وجود الدكتور احمد الطيب فى منصب شيخ الازهر ممثلا للدعاة و ائمة الازهر بعد موقفة المخزى بالاضافة الى انه لا يصلح شيخا لانه حاصل على الدكتوراه من فرنسا وليس لديه اصدارات شرعية تؤهله للاستمرار فى المنصب فضلا عن صمته الظالم فى ضرب وسحل الدعاه والمشايخ امام المشيخة من جانب قوات الامن والجيش ليس لشئ الا انهم طالبوا باستقلال واصلاح الأزهر على حد قوله.

ووجه الشيخ عبد الرحمن الدسوقي رسالة الى شيخ الأزهر لو كنت ترغب فى اصلاح الازهر ومؤسساته التعليمية لبقى الأزهر فى تأسيسية الدستور ساعيا لاصلاح الازهر وتطهيره.

واكد الشيخ عمرو مندور انه من الطبيعي ان يصدر قرار الازهر مخزيا لان قياداته لم ياتوا عن طريق الانتخاب وانما جاءوا بالتعيين من جانب النظام البائد مطالبا الدعاة بثورة جديدة داخل الأزهر لإصلاحه واستقلاله وتطهيره ممن باعوا الازهر ولم يحركوا ساكنا أمام التعدى على الدعاة والمشايخ امام المشيخة داعيا ان يستبدل الله تعالى قيادات الازهر الحالية باخرين".

وقال الشيخ مجدى نصر نصر شيخ الازهر ساخرا انسحب خوفا من عمل الدستور في الخفاء كما دبر هو وصاغ قانون تطوير الازهر الاخير ومرره بسرعة قبل تشكيل مجلس الشعب، مطالبا بسرعة اتخاذ اجراءات ضاغطة من الدعاه لاصلاح الازهر وتطهيره لان تطهيره لن يكون الا بايدي علمائه.

 واضاف انسحاب الازهر من التأسيسية ليس هو الحل وانما كان الاجدر بشيخ الازهر ان يبقى ويلملم شتات الجميع ويدافع داخل اللجنة عن الازهر ويبرز للأزهر مكانة رائدة في الدستور وأظن انه كان سيجد من يعينه على هذا من الإسلاميين في اللجنة مشددا على ان انسحاب الازهر اضاع فرصة توحيد قوى الوطن.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020