شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

العبادي يأمر بوقف الأنشطة العسكرية ضد الأكراد لمدة 24 ساعة

القوات العراقية في كركوك

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في بيان اليوم الجمعة من مكتبه، إنه أمر بإيقاف حركة القوات العسكرية ضد القوات الكردية في المناطق المتنازع عليها بين بغداد وإقليم كردستان لمدة 24 ساعة؛ لإفساح المجال أمام فريق فني مشترك بين القوات الاتحادية وقوات الإقليم للعمل على الأرض لنشر القوات العراقية الاتحادية في جميع المناطق المتنازع عليها».

وأمهلت القوات العراقية نظيرتها الكردية ساعات اليوم الجمعة للانسحاب من منطقة حدودية مع تركيا يمر فيها أنبوب نفطي سيطر عليه الإقليم بعيد العام 2014، وفق ما أفاد مسؤول أمني.

وقال قائد القوات المسلحة العراقية إنّ تعليق التحرّكات يشمل أيضًا «فيشخابور»، الواقعة على رأس مثلث بين الأراضي التركية والعراقية والسورية وتعتبر استراتيجية للأكراد، وتعليق الحدود الدولية فورًا؛ «لمنع الصدام وإراقة الدماء بين أبناء الوطن الواحد».

إيقاف مؤقت 

من جانبه، أكّد المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني «غياث السورجي» لوسائل إعلام محلية اليوم وقف الاشتباكات «بشكل مؤقّت» بين القوات الاتحادية والبيشمركة في جميع محاور مناطق سهل نينوى (شمال البلاد).

وقال إنّ «التحالف الدولي بدأ إجراء مفاوضات مع أربيل وبغداد لوقف إطلاق النار ومنع أي اشتباك والتوصل إلى حلول سلمية بين الطرفين».

ودارت معارك عنيفة بالمدفعية الثقيلة أمس الخميس بين المقاتلين الأكراد والقوات العراقية المتوجهة إلى المعبر؛ سعيًا إلى تأمين خط الأنابيب النفطي الواصل إلى ميناء جيهان التركي.

دعم أميركي

وفي اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون مساء أمس، طالب حيدر العبادي سلطات إقليم كردستان بتسليم المنافذ الحدودية والمطارات كافة إلى السلطة الاتحادية.

كما بحث الجانبان تطورات الأنشطة العسكرية ضد «تنظيم الدولة»، واستعرضا انطلاق تحرير القائم، إضافة إلى إعادة انتشار القوات العراقية في كركوك وبقية المناطق الأخرى.

وادّعى تيلرسون دعم واشنطن لوحدة العراق وتفهّمها لفرض السلطة الاتحادية في محافظة كركوك وبقية المناطق، لأهمية تعاون الإقليم مع السلطة الاتحادية والتأكيد على الحوار في إطار الدستور العراقي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية