شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المحكمة الدستورية الإسبانية تلغي وثيقة استقلال كتالونيا

احتفالات كتالونيا بالانفصال

ألغت المحكمة الدستورية اليوم الثلاثاء، وثيقة إعلان استقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا. حسبما نشرت وكالة رويترز للأنباء.

وفي 10 أكتوبر الجاري، وقع زعيم إقليم كتالونيا كارلس بودغمون وساسة محليون آخرون وثيقة تعلن استقلال إقليمهم عن إسبانيا.

وجاء في الوثيقة التي نشرتها العديد من وكالات الأنباء، وحملت عنوان «إعلان ممثلي كتالونيا» إن «كتالونيا تستعيد اليوم سيادتها الكاملة».

وأضافت «ندعو كل الدول والمنظمات الدولية للاعتراف بالجمهورية الكتالونية بوصفها دولة مستقلة ذات سيادة».

وتابعت: «ندعو حكومة كتالونيا لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة ليصبح إعلان الاستقلال هذا ممكنا وساريا تماما بالإضافة إلى الإجراءات المتضمنة في قانون الانتقال الذي يؤسس الجمهورية».

وكان رئيس حكومة إقليم كتالونيا قد علق إعلان انفصال الإقليم عن إسبانيا، وقال إنه سيكشف عن خطط لتطبيق نتائج استفتاء الانفصال، لكنه لم يذهب إلى حد «إعلان الاستقلال» بشكل نهائي.

وأكد في كلمة أمام نواب البرلمان المحلي، أن نتائج الاستفتاء جعلت الإقليم يكسب الحق في «إعلان الاستقلال»، لكنه طلب من البرلمان تعليق العملية، تمهيدا لحوار سياسي مع الحكومة المركزية في مدريد.

وسبق أن لمحت الحكومة الإسبانية إلى احتمال استخدام المادة 155 من الدستور التي يجري بموجبها حل الحكومة في كتالونيا وتعليق امتيازات الحكم الذاتي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية