شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مصاب في هجوم العريش: «المسلحون كانوا يرتدون ملابس الجيش.. وإطلاق النيران استمر نصف ساعة»

مصاب في هجوم مسجد الروضة بالعريش

روى مصاب شهادته عن الهجوم الذي استهدف مسجدًا في بلدة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء أثناء صلاة ظهر الجمعة بعبوة ناسفة وأسلحة آلية (كما قال متحدث باسم وزارة الصحة)، وقُتل فيه 235 شخصًا على الأقل وجُرح 109 آخرين (كما قالت النيابة العامة).

وقال المصاب في تصريحات من المستشفى: «أثناء الخطبة دخل علينا حوالي 20 مسلحًا يرتدون ملابس الجيش، يحملون أعلاما سوداء مكتوبًا عليها لا إله إلا الله محمد رسول الله؛ وأطلقوا النار، ودمروا المكان، واللي استشهد أكثر بكثير مما تتخيلوا».

وأضاف: «إحنا مطلعناش بره، هما اللي دخلوا علينا وفتحوا علينا النار وحدث جري بين المصلين، والخطبة كانت عن المولد النبوي، وأنا من محافظة البحيرة ومقيم من سنة 90 في القرية».

وتابع: «ضرب النار استمر لمدة نصف ساعة».

ووجّه السيسي الحكومة، بحسب بيان مجلس الوزراء مساء اليوم، بصرف تعويض مادي لأسرة كل قتيل؛ يبلغ مائتي ألف جنيه، ولكل مصاب 50 ألف جنيه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية