شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

سعد الحريرى: الأمور إيجابية.. وربما أسحب استقالتي الأسبوع المقبل

رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري

قال سعد الحريري، رئيس وزراء لبنان، إنّ «الأمور إيجابية»؛ وإذا استمرت كذلك سيسحب استقالته الأسبوع القادم، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء.

وردًا على سؤال أثناء مشاركته في احتفال بمناسبة عيد المولد النبوي (الأربعاء)، قال «أود أن أهنئ جميع اللبنانيين بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف وأقول لهم كل عام وأنتم بخير. الأمور إيجابية كما تسمعون، وإذا استمرت هذه الإيجابية فإننا إن شاء الله نبشر اللبنانيين في الأسبوع القادم مع فخامة الرئيس ميشيل عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري بالرجوع عن الاستقالة».

وعن إمكانية عقد اجتماع مجلس الوزراء الأسبوع المقبل قال: «سنرى كيف سيكون مسار الأمور، ولكنها إيجابية إن شاء الله».

وأعلن الرئيس اللبناني ميشيل عون (الأربعاء) بقاء سعد الحريري في منصبه، قائلًا إنّ الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد ستنتهي الأسبوع المقبل.

ويأتي تصريح الرئيس اللبناني بعد تصريح سعد الحريري الاثنين الماضي بأنه مستعد للبقاء في منصب رئيس الوزراء إذا وافق حزب الله على الالتزام بسياسة الدولة المتمثلة في البقاء خارج الصراعات الإقليمية.

وأضاف «الحريري» في مقابلة مع شبكة «سي نيوز» التلفزيونية الفرنسية: «لا أريد حزبًا سياسيًا في حكومتي يتدخل في دول عربية ضد دول عربية أخرى»، مؤكدًا في الوقت نفسه أنه سيستقيل إذا لم يلتزم حزب الله بذلك رغم أن المشاورات في هذا الصدد إيجابية حتى الآن.

وأثارت استقالة «الحريري» في الرابع من الشهر الحالي صدمة لدى حلفائه وخصومه، ورفض ميشيل قبولها رسميًا قبل عودته إلى بيروت بوساطة فرنسية بعد بقائه أسبوعين في الرياض وسط ظروف «غامضة» لم تتضح ملابساتها بعد.

وقال «سعد الحريري» بعد عودته إلى لبنان بمناسبة عيد استقلال البلاد إنه تراجع عن استقالته «بطلب من رئيس الجمهورية ميشيل عون»، وأضاف في كلمة له في المناسبة: «عرضت استقالتي على الرئيس عون وطلب التريث والاحتفاظ بها لمزيد من التشاور في أسبابها وخلفياتها السياسية فأبديت تجاوبا».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية