شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

العاهل الأردني: نستمر بحمل الوصاية على المقدسات ونحذر من القرارات الأحادية

العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني

أكد العاهل الأردني عبدالله الثاني بن الحسين، على أحقية المسلمين والمسيحيين بالقدس، وقال إنه «أبدي خالد»، وحذر من خطورة اتخاذ قرارات أحادية تمس القدس.

وقال العاهل الأردني، في كلمته أمام القمة الإسلامية المنعقدة في إسطنبول، اليوم الأربعاء، إن «الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس مسؤولية تاريخية يتشرف الأردن ويستمر بحملها».

وأضاف عبدالله الثاني أن «أشقاءنا الفلسطينيين يستحقون دعمنا الكامل ليتمكنوا من مواصلة العمل مع المجتمع الدولي للوصول إلى حل عادل وشامل يرفع الظلم التاريخي عنهم ويلبي حقهم في دولتهم».

ولفت العاهل الأردني إلى تحذيرات سبقت قرار ترامب، قائلا: «لطالما حذرنا من خطورة اتخاذ قرارات أحادية تمس القدس خارج إطار حل شامل يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية».

وقدّم العاهل الأردني الشكر إلى رئيس تركيا رجب طيب أردوغان، مشيدا باستضافته «الكريمة لهذه القمة».

افتتح الرئيس التركي، اليوم الأربعاء، أعمال القمة الإسلامية الاستثنائية في إسطنبول؛ لبحث تبعات القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020