شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

خطوات تركيا لدعم القدس وإبطال قرار ترامب في الأمم المتحدة

الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنّ بلاده ستطلق مبادرات في الأمم المتحدة لإسقاط قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب المعترف بالقدس عاصمة لـ«إسرائيل»، قائلًا إنّ المسلمين «لن ينحنوا أمام هذا القرار، وسنؤسس نحن البلدان الإسلامية صناديق تمويل جديدة من أجل دعم الأسر الفلسطينية».

وأضاف، عبر دائرة تلفزيونية مغلقة اليوم الجمعة في تجمّع متضامن مع القدس بمدينة «قونية» وسط البلاد، أنّ تركيا ستسعى أولا لإبطال الخطوة في مجلس الأمن؛ وفي حال استخدام الولايات المتحدة حق النقض ستتجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لإلغاء «هذا القرار المجحف»؛ خاصة وأنّ 137 بلدًا في العالم حاليًا يعترفون بدولة فلسطين.

وتأتي تصريحات أردوغان بعد يومين من انتهاء قمة «منظمة التعاون الإسلامي» الطارئة في إسطنبول ودعا فيها القادة إلى الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية، كما تعهدوا بالعمل على إلغاء القرار الأميركي على جميع الأصعدة.

سفارتنا في القدس 

وفي السياق، أعلن رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي «كمال قليجدار أوغلو» دعمه بشتى الوسائل لخطوات الرئيس رجب طيب أردوغان بالقرارات المتخذة في قمة «التعاون الإسلامي» وإعلانها القدس عاصمة لفلسطين؛ لأهميتها في الوقت الحالي.

وفي كلمة ألقاها بولاية تركية أمس الخميس، دعا «كمال» إلى افتتاح سفارة للجمهورية التركية في القدس الشرقية؛ مطالبًا حكومة بلاده باتخاذ ما يلزم لتحويل القنصلية التركية في القدس إلى سفارة الجمهورية التركية لدى فلسطين؛ لأنّ القضية الفلسطينية غير قابلة للنقاش و«فلسطين قضيتنا الوطنية. كل قطرة دم تسيل فيها هي دمنا، سندافع عن فلسطين في كل الظروف».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020